لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

محاكمات في أوروبا لمقاتلين سابقين في تنظيم الدولة الإسلامية

 محادثة
محاكمات في أوروبا لمقاتلين سابقين في تنظيم الدولة الإسلامية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

ثلاث سنوات وتسعة أشهر سجنا هي المدة التي قضت بها محكمة في فرانكفورت، بحق شاب في العشرين من عمره، هو أول شخص يحاكم في ألمانيا لانضمامه إلى صفوف تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية، والقتال في سوريا ضد القوات النظامية.

وأدين كريشنيك بريشة بالانتماء إلى منظمة إرهابية أجنبية، بعد أن التحق بتنظيم الدولة في سوريا خلال السداسي الثاني من العام الماضي.

وبحسب القضاء فإن الشاب شارك خلال معارك في حماه، ولكنه لم يقاتل في الجبهة الأمامية، وقد ألقت عليه السلطات القبض عند عودته إلى مطار فرانكفورت.

وكان المدان معرضا لحكم بعشر سنوات سجنا، غير أن المدة قلصت، بعد أن اقترح القاضي على المتهم الإقرار بانتماءاته.

وبحسب وزارة الداخلية الألمانية فإن أكثر من خمسمائة ألماني ذهبوا للقتال في صفوف تنظيم الدولة في سوريا والعراق، وأن ستين منهم على الأقل قتلوا.

أما في العاصمة البريطانية فقد أدين شابان آخران بثلاث عشرة سنة سجنا في قضية مماثلة، وهما محمد أحمد ويوسف سرور.

وكانت عائلتهما نجحتا في إرجاعهما من سوريا إلى بريطانيا، حيث كانت الشرطة تنتظرهما في مطار هيثرو.