عاجل
This content is not available in your region

فوضى وعراك بالأيدي في البرلمان الكيني بسبب مشروع قانون أمني

محادثة
فوضى وعراك بالأيدي في البرلمان الكيني بسبب مشروع قانون أمني
حجم النص Aa Aa

شهد البرلمان الكيني فوضى عارمة واشتباكات بين النواب خلال جلسة تم خلالها مناقشة مشروع قانون أمني مثير للجدل. وبينما أثنت الحكومة على مشروع القانون مؤكدة أنه سيساهم في مكافحة الإرهاب، ندد به نواب المعارضة معتبرين أنه سيساهم في العودة بالحقوق المدنية إلى الوراء ويعزز الدولة البوليسية.

نواب المعارضة نددوا بمشروع القانون معتبرين أنه سيساهم في العودة بالحقوق المدنية إلى الوراء ويعزز الدولة البوليسية.

موسىيس ويتانجولا وهو عضو من المعارضة يقول:

“حريات الكينيين التي تحصلوا عليها بصعوبة مهددة، ليس بسبب اللا أمن ولكنها مهددة من قبل من يحكمون الدولة “.

الاحتجاج على مشروع القانون الأمني لم يقتصر على أروقة البرلمان بل تعداه إلى الخارج، حيث تجمع عشرات الأشخاص من أمام مبنى البرلمان وحاولوا اقتحامه ما دفع قوات مكافحة الشغب إلى اعتقال العديد منهم.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox