لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أفاق الإقتصاد الأوروبي ظل التحديات الراهنة

 محادثة
أفاق الإقتصاد الأوروبي ظل التحديات الراهنة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

في هذا العدد من نات ورك ، يورونيوز ستسلط الضوء على الإقتصاد الأوروبي في ظل الظروف الداخلية والخارجية الحالية وفي مقدمتها: أزمة اللاجئين والتوترات في الشرق الاوسط إلى جانب التباطؤ الذي يعرفه نمو الإقتصاد الصيني . تساؤولات عدة ستطرح في هذا العدد من “نات ورك “

الاقتصاد الأوروبي يواجه الكثير من المخاوف في 2016 ومن بينها حجم المخاوف المتعلقة بالإرهاب وتأثيراتها على السياحة .

هل تدفق المهاجرين إلى أوربا سيحفز أم سيكبح الإقتصاد، و ماذا عن بعض الدول على غرار ألمانيا التي تحتاج إلى المزيد من اليد العاملة. هل سيكون هناك المزيد من خطط الإنقاذ في اليونان و دول أخرى من منطقة اليورو؟

وما الذي سيقوم به البنك المركزي الأوربي في حال رفع الفيدرالي الامريكي لأسعار الفائدة.

أسعارلنفط قد ترتفع بفعل التوترات في الشرق الأوسط وكذلك في أوكرانيا، والإقتصاد الصيني يتباطأ ، كل هذه العوامل تؤثر على الإقتصاد الأوربي في 2016.
أسئلة سيجيب عليها ضيوف كريس برنس

-روبارتو غوالتيري رئيس اللجنة العمال الإقتصادية والنقدية ونائب أوربي .

- إستير دولونغ: نائبة رئيس البرلمان الأوربي ، عضو الجنة الإقتصادية والنقدية ونائبة أوربية عن الحزب الشعبي الأوربي. -غونترام وولف : رئيس مركز” أبحاث ثينك ثانك بريغل “