لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

زيغي مارلي يوجه رسالة للشعوب المتألمة عبر ألبومه الجديد

زيغي مارلي يوجه رسالة للشعوب المتألمة عبر ألبومه الجديد
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بعد تجربته المتواضعة في التمثيل، يطلق الفنان الجمايكي، زيغي مارلي البالغ من العمر 47 عاماً ألبومه الجديد الذي يحمله اسمه الشخصي. وحول اسم الألبوم يحدثنا مارلي: “عندما كنا نبحث عن عنوانٍ للألبوم، لم أستطع إيجاد اسمٍ له، لهذا أطلقت عليه اسم “زيغي مارلي”. ولكن بعد ذلك، كأنني بطريقةٍ ما أدركت أنني – أعطيته سبباً لكونه بهذه الطريقة عندما قمت بتحليل ما قمنا به. أما كيف أشعر حيال ذلك ففي هذا الألبوم، قمت بكل ما لم أقم به يوماً”.
مارلي، الفائز سبع مرات بجائزة الغرامي، اتخذ منحاً سياسياً أكثر من المعتاد هذه المرة، بالتمليح في كلمات أغانيه عن بعض الأحزاب السياسية والقضايا الساخنة. ويضيف مارلي: “لقد رأيت ما يحدث في العالم وفي منطقة الشرق الأوسط، وفي روسيا. رأيت كيف يعاني الناس، الناس العاديون الذين لا يريدون سوى العيش في سلام وحب. يعانون بسبب السياسة والصراع الديني. الناس يريدون أن يعيشوا ويحبوا بعضهم البعض فحسب، بغض النظر عن معتقد كلٍ منا. نريد فقط أن نعيش في سلام. لسنا بحاجة للسيطرة – أن أجبرك بأن تؤمن بما أؤمن به. نحن بخير. وهكذا، هذا الألبوم هو مصدر إلهام. إنه رسالة”.
الألبوم الجديد هو السادس لزيغي مارلي. تم تسجيله في لوس انجلس وهو من إنتاج زيغي مارلي نفسه.