عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الدفاع الأميركي الجديد يحذر كوريا الشمالية من رد فعل "ساحق" إن استخدمت أسلحة نووية

بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
وزير الدفاع الأميركي الجديد يحذر كوريا الشمالية من رد فعل "ساحق" إن استخدمت أسلحة نووية
حجم النص Aa Aa

افتتح وزير دفاع الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب رحلاته الخارجية بجولةٍ آسيوية، وذلك لتبديد مخاوف الحليفتين كوريا الجنوبية واليابان، والتأكيد على استمرار الدعم الأميركي لهما، خصوصًا بعد تصريحات سابقة للرئيس ترامب توعد فيها بتقليص حضور بلاده العسكري في المنطقة مالم تدفع طوكيو و سيول لقاء ذلك.

وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس أكد خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الكوري الجنوبي هان مين-كو، من سيول، أن ردّ واشنطن سيكون “ساحقًا” على أي استخدام للأسلحة النووية من قبل كوريا الشمالية، قائلًا : “أي هجوم على الولايات المتحدة أو حلفائها سيتم دحره، وأي استخدام للأسلحة النووية سيقابل برد حاسم وساحق”.

تأتي تصريحات ماتيس في ظل القلق من أن كوريا الشمالية ربما تستعد لإجراء تجربة إطلاق جديدة لصاروخ باليستي، بعد أن صرح الزعيم الكوري الشمالي، كيم جون أون، في كلمته بمناسبة العام الجديد، أنهم أصبحوا في “المرحلة النهائية” لإطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات.