عاجل

عاجل

داعش يقتل فتى من "مختطفي السويداء" في أول عملية إعدام بين الرهائن

 محادثة
تقرأ الآن:

داعش يقتل فتى من "مختطفي السويداء" في أول عملية إعدام بين الرهائن

آثار دمار ناجمة عن هجمات السويداء
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

قام تنظيم داعش بقتل أول رهينة من "مختطفي السويداء" الذين اختطفهم التنظيم أثناء هجومه على المحافظة الجنوبية في الخامس والعشرين من الشهر الماضي.

وتمت عملية الإعدام يوم الخميس 2 آب/ أغسطس، وهي أول عملية إعدام بين صفوف المخطوفين.

وجاء تنفيذ الإعدام على خلفية تعثر المفاوضات بين داعش وبين قوات النظام حول نقل مقاتلي التنظيم إلى البادية السورية من جنوب غرب درعا، بالإضافة لعملية إعدامات تمت بحق عشرات المقاتلين المبايعين للتنظيم بريف درعا الجنوبي الغربي، بحسب ما نقل المرصد لسوري لحقوق الإنسان.

وقالت شبكة السويداء 24 وهي شبكة محلية على صفحتها على فيسبوك أن التنظيم قد نشر يوم السبت 4 آب/ أغسطس على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لقتل مواطن من مختطفي السويداء لديهم.

وأضافت أن مقاطع الفيديو التي نشرها عناصر التنظيم تظهر الفتى "مهند ذوقان أبو عمار" وهو يتحدث عن أن فشل المفاوضات مع داعش كان سبباً لقتله، ويعلن أن تاريخ تصوير الفيديو هو الثاني من آب/ أغسطس.

للمزيد على يورونيوز:

السويداء السورية تشيّع ضحايا هجمات داعش

بريطانيا لن تعارض قرارا بإعدام بريطانيين من الدولة الإسلامية

الجيش الفلبيني يستعيد بلدة من قبضة داعش بعد 12 ساعة من سقوطها

وفي مقطع ثاني تحفظت الشبكة على نشره لما يحوي من مشاهد قاسية بحسب قولها، يظهر أحد عناصر التنظيم وهو يقوم بإعدام الفتى ذبحاً.

وأكد مصدر من قرية الشبكي، التي ينحدر منها الضحية، للسويداء 24 أن "مهند" يبلغ من العمر 19 عاماً، هو طالب بحوث علمية اختطفه تنظيم داعش يوم الأربعاء 25-7-2018 بعد الهجوم على قرية الشبكي في ريف السويداء الشرقي.

وتتصاعد المخاوف الآن حول مصير باقي المختطفين والمختطفات الذين يبلغ عددهم 30 ما بين أطفال ونساء تتراوح أعمارهن بين 18 و60 عاماً.

وتعتبر هجمات السويداء من بين الأكبر للتنظيم في سوريا، و من الهجمات الأكثر دموية التي تعرضت لها الطائفة الدرزية منذ 2011، وخلفت 265 قتيلاً.