Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ثوران بركان في بابوا غينيا الجديدة يجبر آلاف القرويين على الفرار

ثوران بركان في بابوا غينيا الجديدة يجبر آلاف القرويين على الفرار
Copyright 
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من أليسون بيفيدج

سيدني (رويترز) - قال المركز الوطني لمكافحة الكوارث في بابوا غينيا الجديدة إن بركانا على جزيرة قبالة الساحل الشمالي للبلاد ثار في الصباح الباكر يوم السبت مما أجبر ألفي قروي على الفرار من تدفق الحمم.

وجزيرة مانام، التي لا تتجاوز مساحتها عشرة كيلومترات، واحدة من أكثر براكين الدولة الواقعة في المحيط الهادي نشاطا ويسكنها تسعة آلاف شخص تقريبا.

وقال مارتن موز مدير المركز الوطني لمكافحة الكوارث في بابوا غينيا الجديدة لرويترز عبر الهاتف إن ثلاث قرى كانت في طريق تدفق الحمم مباشرة وتعين على السكان النزوح إلى مناطق أكثر أمنا.

وأفاد مرصد بركان راباول بأن الثوران بدأ الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي (2000 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة) وقذف عمودا من الرماد لارتفاع 15 كيلومترا فوق مستوى سطح البحر.

وقال المرصد في نشرة بيانات إن الرماد انهمر بغزارة وكان ثقيلا لدرجة أن أشجارا كسرت بفعل وزنه.

وأضاف "المناطق الأكثر تضررا هي بالياو وكولوجوما ويستخدم الناس أضواء الكشافات للتحرك في ظل صعوبة الرؤية بسبب الرماد".

وقال ستيف سوندرز من المرصد إن ثوران البركان قوي على غير المعتاد.

وأضاف أن المرحلة الأولى من الثوران انتهت لكن فتحة جديدة نشأت مما قد يرجح حدوث مزيد من النشاط في البركان.

وأصدر مركز داروين الاستشاري للرماد البركاني تحذيرا للملاحة الجوية لتعديل حركة الطيران بحيث تدور حول سحابة الرماد.

ويشير موقع (فولكانو ديسكافاري) الإلكتروني إلى أن سكانا في مانام لقوا حتفهم في حالات ثوران بركاني سابقة بسبب استنشاق الرماد أو الانهيارات الأرضية.

(رويترز)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"لاروشيل" تشتعل رفضاً لمشروع "الأحواض الضخمة".. واشتباكات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين

محافظة تايلاندية تلجأ إلى الحيلة للإيقاع بالقرود المشاغبة

ناشطتان بيئيتان ثمانينيتان تحاولان تدمير "كارتا ماغنا" أو "الميثاق العظيم" احتجاجًا على تغير المناخ