عاجل

عاجل

انسحاب 40 من مرشحي المعارضة من انتخابات بنغلاديش والشيخة حسينة واثقة من فوزها

 محادثة
انسحاب 40 من مرشحي المعارضة من انتخابات بنغلاديش والشيخة حسينة واثقة من فوزها
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

ذكرت وسائل إعلام محلية أن ما يزيد على 40 مرشحا من تحالف المعارضة في بنغلاديش انسحبوا أثناء التصويت في الانتخابات العامة في البلاد يوم الأحد بزعم حدوث تلاعب في الأصوات.

وتوجه الناخبون في بنغلاديش إلى صناديق الاقتراع يوم الأحد للإدلاء بأصواتهم في انتخابات عامة تسعى فيها رئيسة الوزراء الشيخة حسينة للفوز بثالث فترة على التوالي في مواجهة مع حزب معارض رئيسي تقبع زعيمته في السجن بسبب ما تصفه باتهامات ملفقة.

وقُطعت اتصالات الانترنت عن الهواتف المحمولة كما خلت الشوارع في العاصمة داكا إلى حد كبير بعد أن غادر كثيرون إلى بلداتهم للإدلاء بأصواتهم. وشوهد آخرون يتقاطرون على مراكز الاقتراع حيث فاقت الملصقات التي تحمل صورة "المركب" وهي الرمز الانتخابي للحزب الحاكم ملصقات المعارضة بشكل كبير.

وقال شهود لرويترز في الريف إن أعضاء الحزب الحاكم منعوا في بعض الأماكن أنصار المعارضة من الإدلاء بأصواتهم وهو اتهام نفاه حزب رابطة عوامي الذي تتزعمه الشيخة حسينة.

ومن المتوقع على نطاق واسع فوز حزب رابطة عوامي الذي تتزعمه الشيخة حسينة في هذه الانتخابات.

وكان حزب بنغلاديش الوطني الذي يعد حزب المعارضة الرئيسي في البلاد قد قاطع الانتخابات السابقة التي جرت في 2014 ويعرقله هذه المرة غياب زعيمته رئيسة الوزراء السابقة خالدة ضياء(74 عاما) التي سُجنت في فبراير شباط بسبب اتهامات بالفساد يقول حزبها إن دوافعها سياسية.

وبالإضافة إلى ذلك يقول معارضون إنهم تعرضوا لهجمات عنيفة وعمليات ترهيب تضمنت إطلاق نار واعتقالات مما أدى إلى تقليص قدرتهم على القيام بحملات انتخابية.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

قرية دومدوميا نموذج لحسن الضيافة والتعاون بين سكان بنغلاديش ولاجئي الروهينغا

فتيات الروهينغا المغتصبات بين قساوة المجتمع وقهر التقاليد

وانتشر الجيش في شتى أنحاء بنغلاديش ولكن بعض زعماء حزب بنغلاديش الوطني ودبلوماسي أوروبي قالوا إنهم يخشون من تزوير الانتخابات.

ولكن حزب رابطة عوامي رفض هذه الاتهامات قائلا إن المعارضة تطلق "ادعاء كاذبا تلو الآخر منذ أشهر قبل الانتخابات في الوقت الذي تظهر فيه استطلاعات الرأي انتصارا ساحقا" للحزب الحاكم.

وقالت الشيخة حسينة للصحفيين في داكا" أعتقد أن الناس سيدلون بأصواتهم لصالح رابطة عوامي لمواصلة مسيرة التنمية.

"المركب سيفوز بالتأكيد. أؤمن بالديمقراطية ولدى ثقة في شعب بلادي".

ودعت الشيخة حسينة بالفعل المراسلين الأجانب ومراقبي الانتخابات إلى مقرها الرسمي يوم الاثنين وهو الموعد الذي من المتوقع معرفة نتائج الانتخابات فيه.

ويخوض حزب بنغلاديش الوطني الانتخابات كجزء من تحالف للمعارضة تم تشكيله قبل ثلاثة أشهر.

وحث طارق رحمن نجل خالدة ضياء ورئيس حزب بنجلادش الوطني بالإنابة الناخبات على تأييد المعارضة والمساعدة في إخراج أمه من السجن. وتشكل النساء نحو نصف عدد الناخبين البالغ عددهم 100 مليون في بنجلادش.

وقال رحمن في رسالة نشرها على وسائل التواصل الاجتماعي "هذا ندائي لكل أم ولكل امرأة في بنغلاديش : أنتن فقط اللائي بوسعهن إعادتها لأسرتها من خلال القوة الجماعية لكل صوت من أصواتكن".ويقيم رحمن في لندن وسيتعرض للسجن إذا عاد لبلاده بعد أن أصدرت محكمة حكما عليه بالسجن مدى الحياة في أكتوبر تشرين الأول بسبب مؤامرة لاغتيال الشيخة حسينة في 2004 عندما كانت في المعارضة. وينفي رحمن أي مؤامرة من هذا القبيل.

وقال سجيب وازد نجل الشيخة حسينة إنه واثق جدا من الفوز لذا فهو ينوي القيام بزيارة خاصة للولايات المتحدة بعد انتهاء التصويت مباشرة اليوم الأحد.

وسيبدأ فرز الأصوات مساء يوم الأحد ومن المتوقع أن تعلن القنوات الإخبارية النتيجة في ساعة مبكرة من صباح الاثنين.

شاهد: في بنغلادش.. حتى ظهر القطار مكان للمسافرين