عاجل

توتر بين الشرطة ومتظاهري "السترات الصفراء" في تولوز الفرنسية

 محادثة
جيروم رودريغيز أحد أبرز قيادات "السترات الصفراء"
جيروم رودريغيز أحد أبرز قيادات "السترات الصفراء" -
حقوق النشر
REUTERS/Benoit Tessier
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

للسبت الثاني والعشرين على التوالي تظاهرت حركة "السترات الصفراء" في العاصمة الفرنسية باريس وغيرها من المدن والأرياف الفرنسية، حيث بلغ عدد المتظاهرين نحو 7500 شخص في مختلف أنحاء البلاد في الساعة الثانية بعد الظهر.

ومقارنة بالسبت الفائت، حيث بلغ عدد المشاركين في التظاهرات نحو 22.300 متظاهر، يبدو الانخفاض حاداً في أعداد المشاركين. وإذا ما صدقت أرقام وزارة الداخلية الفرنسية، فهذا يعني أن مظاهرة اليوم تعتبر المظاهرة التي تشهد أقل نسبة من المشاركة منذ بدء التحرك في تشرين الثاني – نوفمبر الماضي.

وكما ذكرنا سابقاً، إن الأرقام الواردة أعلاه مبنية على بيانات وزارة الداخلية، وغالباً ما كانت الجهات المنظمة للتظاهرات تعترض عليها وترى فيها "تحجيماً" للمشاركة الحقيقية.

وشارك نحو 1300 في التحرك في باريس اليوم، لقاء 3100 شخص في الأسبوع الماضي في التوقيت نفسه، بحسب وزارة الداخلية أيضاً.

وتعتبر مظاهرة اليوم عي الأولى بعد تمرير القانون الجديد الذي يعاقب المخربين.

توتر في عاصمة السترات الصفراء

وبدت المشاركة في مدينة تولوز، أو عاصمة "السترات الصفراء"، هي الأقوى اليوم، حيث تجمهر الآلاف في ساحة "كابيتول" وحصلت مناوشات مع رجال الأمن أطلقت خلالها الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفرقة المتظاهرين.

وشارك في مظاهرات تولوز قادة من التحرك منهم إيريك درويه وماكسيم نيكول.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox