عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خسارة أكثر من 20 مليون وظيفة في القطاع الخاص الأمريكي الشهر الماضي

محادثة
Hollywood Landmarks
Hollywood Landmarks   -   حقوق النشر  Chris Pizzello/Invision
حجم النص Aa Aa

سجلت سوق العمل في القطاع الأمريكي الخاص انهيارا في أبريل-نيسان بسبب إجراءات العزل الهادفة لاحتواء تفشي وباء كوفيد-19، مع خسارة 20 مليونا و236 الف وظيفة بحسب الدراسة الشهرية لمجموعة "ايه دي بي" التي نشرت الأربعاء. وتبدو الأرقام كارثية، علماً أنّها لا تعكس مجمل الخسارة الشهرية لأنّ الدراسة تتوقف في 12 أبريل-نيسان، وفق بيان "آي دي بي".

وتوقع المحللون خسارة 21 مليونا ونصف مليون وظيفة في أبريل-نيسان مقابل 149 ألفا في مارس-أذار. وطاولت هذه الخسارة الكبرى في أبريل-نيسان كل فئات الشركات.

وبذلك، خسرت الشركات الصغيرة التي تزظف أقل من خمسين موظفا، نحو ستة ملايين وظيفة فيما خسرت الشركات المتوسطة 5.26 ملايين وظيفة والشركات الكبرى التي توظف أكثر من 500 موظف 8.96 ملايين وظيفة. وقال آهو يلديرماز المدير المشارك لمركز "ايه دبي بي" للابحاث في بيان إن "خسارة الوظائف بهذا الحجم امر غير مسبوق".

وأضاف أن "العدد الاجمالي للوظائف الملغاة خلال شهر أبريل-نيسان فقط تجاوز ضعف العدد الاجمالي للوظائف التي تمت خسارتها خلال الانكماش الكبير".

والثمن الأكبر دفعه قطاع الخدمات مع إلغاء أكثر من 16 مليون وظيفة. وتشمل نصف الوظائف الملغاة قطاعي الترفيه والفنادق.

وخسرت الشركات التي تصنع سلعا 4.2 ملايين وظيفة أكثر من نصفها في قطاع البناء ونحو 1.7 مليون في شركات التصنيع، بحسب التقرير.

وتعتبر معطيات المركز المذكور معيارا يستند إليه التقرير عن الوظائف الذي تصدره وزارة العمل الجمعة.