عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شرطة دبي تستجوب زعيم عصابة إجرامية تركيا سابقا وتطلق سراحه

بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

اسطنبول (رويترز) – استجوبت شرطة دبي سيدات بيكر، وهو زعيم عصابة إجرامية تركية سبق أن أدانه القضاء، هزت مقاطع فيديو له على الانترنت السياسة التركية، وأطلقت سراحه بعد عدة ساعات، وفق ما ذكره مستشاره الإعلامي وتعليق له على تويتر.

ومنذ أوائل مايو أيار، ينشر بيكر الموجود في دبي مقاطع فيديو على يوتيوب، حققت أكثر من 100 مليون مشاهدة، أطلق فيها مزاعم غير مؤكدة بخصوص مسؤولين أتراك كبار مقربين من الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال إمري أولور، المستشار الذي ذكر أنه يعمل مع بيكر منذ سنوات، لرويترز إن الشرطة دعت بيكر لتقديم إفادة، ولذلك ذهب متطوعا وحده دون حرس أو أجهزة مثل الهاتف.

وقال بيكر في وقت متأخر يوم الأحد إنه أجرى نقاشا مع الشرطة التي أبلغته بوجود تهديدات بقتله.

وأضاف بيكر على تويتر “أجرينا محادثة نظرا لجدية المزاعم بحقي. الشرطة أبلغتني أنني ضيف في بلدهم كغيري إذ أنه ليس هناك قرار من الانتربول (الشرطة الدولية) ضدي”.

وتابع “قالوا أيضا إنه لا توجد مشكلة بالنسبة لي بخصوص البقاء في البلاد أو مغادرتها”.

ولم ترد شرطة دبي ووزارة الخارجية الإماراتية ومكتب الاتصال الحكومي والمكتب الإعلامي في دبي على الفور على طلبات للتعليق.

ولم تعلق الحكومة التركية على الفور على اجتماع بيكر مع الشرطة.

وقال أولور إن بيكر سعى للانتقال إلى دولة أخرى، لكنه ما زال في الإمارات. وقال عن استجواب الشرطة لبيكر “هذا ليس اعتقالا. كانت هناك دعوة”.