عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تايوان تقول إنها ستكون "قوة من أجل الخير" بعد دعم غير مسبوق من مجموعة السبع

بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

تايبه (رويترز) – قال المكتب الرئاسي إن تايوان ستكون “قوة من أجل الخير” وستواصل السعي للحصول على دعم دولي أكبر بعد أن حصلت الجزيرة التي تطالب الصين بالسيادة عليها على دعم غير مسبوق من مجموعة السبع.وانتقد زعماء مجموعة السبع الصين يوم الأحد بشأن حقوق الإنسان في شينجيانغ ودعوا هونج كونج إلى الحفاظ على درجة عالية من الحكم الذاتي وشددوا على أهمية السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان.

وقال المتحدث باسم المكتب الرئاسي في تايوان إن هذه هي أول مرة يؤكد فيها بيان زعماء مجموعة السبع أهمية السلام والاستقرار في المضيق.

وأضاف أن تايوان والدول الأعضاء في مجموعة السبع تتشارك القيم الأساسية مثل الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان.

وقال المتحدث إن “تايوان ستلتزم بالتأكيد بدورها كعضو مسؤول في المنطقة، كما ستدافع بقوة عن النظام الديمقراطي وتحمي القيم العالمية المشتركة”.

وأضاف أن تايوان ستواصل تعميق شراكتها مع دول مجموعة السبع والدول الأخرى ذات التوجهات المماثلة وستسعى بجد للحصول على دعم أكبر من المجتمع الدولي.

وقال إن تايوان “ستساهم بحزم أيضا بأكبر قوة من أجل الخير” من أجل السلام والاستقرار والازدهار في منطقة المحيطين الهندي والهادي.

وصعدت الصين ضغوطها على تايوان في الأشهر الأخيرة من خلال إجراء تدريبات عسكرية منتظمة بالقرب من الجزيرة مع محاولتها تأكيد سيادة بكين.

وعلى الرغم من أن معظم الدول، بما في ذلك أعضاء مجموعة السبع، ليس لها علاقات دبلوماسية رسمية مع تايوان فقد عززت المجموعة إلى جانب حلفاء غربيين آخرين دعمهم للجزيرة.

وتضمن ذلك الدعوة إلى منح تايوان الوصول المناسب إلى منظمة الصحة العالمية أثناء جائحة فيروس كورونا. وتايوان ليست عضوا في المنظمة بسبب اعتراضات الصين التي تعتبرها أحد أقاليمها.