المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا تستبعد العودة لنهج الجبهة الوطنية القديمة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا تستبعد العودة لنهج الجبهة الوطنية القديمة
زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا تستبعد العودة لنهج الجبهة الوطنية القديمة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

باريس (رويترز) – قالت مارين لو بان زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا يوم الأحد إنها لن تغير من نهجها وذلك بعد تعرضها لانتقادات إثر هزيمتها في الانتخابات المحلية التي جرت الشهر الماضي وأنها جعلت حزبها أقرب لأحزاب التيارات الرئيسية.

وقالت لو بان في كلمة ختامية ألقتها في المؤتمر العام لحزبها والذي استمر يومين في مدينة بربنيون الجنوبية “التجمع الوطني شهد تغييرا صحيا. لن نعود مرة أخرى (للمدرسة القديمة) للجبهة الوطنية”.

وأعيد انتخاب لو بان يوم الأحد رئيسة للتجمع الوطني خلال المؤتمر حيث كانت تريد الحصول على دفعة قوية لمسعاها للترشح للرئاسة في عام 2022 بعد أن فشل حزبها في تحقيق الفوز في أي إقليم في انتخابات الشهر الماضي.

وأثارت النتائج الشكوك بشأن مدى نجاح استراتيجية لو بان المتمثلة في التخفيف من مواقف حزبها بشأن المهاجرين والتشكك في منطقة اليورو من أجل كسب أصوات اليمين التقليدي.

وتستعد لو بان التي خسرت في انتخابات الرئاسة في 2017 لصالح إيمانويل ماكرون للترشح للرئاسة للمرة الثالثة في الربيع المقبل.