المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير خارجية أمريكا يلتقي مع ممثل للدالاي لاما في الهند

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تتوقع "ردا جماعيا" على هجوم على سفينة ألقيت مسؤوليته على إيران
أمريكا تتوقع "ردا جماعيا" على هجوم على سفينة ألقيت مسؤوليته على إيران   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

نيودلهي (رويترز) – قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن الوزير أنتوني بلينكن اجتمع مع ممثل للدالاي لاما الزعيم الروحي للتبت في نيودلهي يوم الأربعاء، في خطوة من المرجح أن تثير غضب الصين.

وأضاف المتحدث أن بلينكن اجتمع لفترة وجيزة مع نجودوب دونجتشونغ الذي يشغل منصب ممثل إدارة التبت المركزية المعروفة أيضا بحكومة التبت في المنفى.

وسيطرت القوات الصينية على التبت في 1950 فيما تصفه بكين بأنه “تحرير سلمي” للمنطقة. وفي 1959 فر الدالاي لاما إلى المنفى في الهند في أعقاب انتفاضة فاشلة ضد الحكم الصيني.

وتلقت إدارة التبت المركزية وجماعات مدافعة عن حقوق التبت دعما دوليا في الشهور الماضية في ظل تزايد الانتقادات لسجل حقوق الإنسان في الصين، لا سيما من الولايات المتحدة.

وفي نوفمبر تشرين الثاني زار لوبسانج سانجاي، الرئيس السابق لحكومة التبت في المنفى، البيت الأبيض في أول زيارة من نوعها خلال 60 عاما.

واجتماع بلينكن مع دونجتشونغ هو أهم اتصال مع قيادة التبت منذ اجتماع الدالاي لاما مع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في واشنطن في 2016.

ولم ترد وزارة الخارجية الصينية حتى الآن على طلب للتعقيب.

وتعتبر الصين التبت جزءا من أراضيها وتصنف الدالاي لاما على أنه انفصالي خطير.