المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الجيش الأمريكي: مقتل أفغاني وإصابة آخرين في تبادل لإطلاق النار عند مطار كابول

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الجيش الأمريكي: مقتل أفغاني وإصابة آخرين في تبادل لإطلاق النار عند مطار كابول
الجيش الأمريكي: مقتل أفغاني وإصابة آخرين في تبادل لإطلاق النار عند مطار كابول   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – أعلن الجيش الأمريكي في بيان يوم الاثنين مقتل أحد أفراد القوات الأفغانية وإصابة آخرين خلال تبادل لإطلاق النار خارج مطار كابول، لكن لم يُصب أي من أفراده بأذى.

وقال البيان “بدا أن الحادث بدأ عندما أطلق طرف معاد مجهول النار على قوات الأمن الأفغانية المشاركة في مراقبة الوصول إلى البوابة. ورد الأفغان بإطلاق النار، وتماشيا مع حقهم في الدفاع عن النفس أطلق جنود القوات الأمريكية وقوات التحالف النار أيضا”.

واستخدم الجيش الأمريكي يوم الخميس ثلاث طائرات هليكوبتر عسكرية لنقل 169 أمريكيا إلى مطار كابول من مبنى يقع على بعد 200 متر.

وقال جون كيربي، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون)، يوم الاثنين في إفادة صحفية إن القوات الأمريكية المتمركزة في مطار كابول أرسلت طائرة هليكوبتر خارج محيط المطار للمرة الثانية لإحضار الأمريكيين لاستقلال رحلات الإجلاء.

وأضاف أن القوات الأمريكية استخدمت وسائل أخرى لإحضار الأمريكيين خارج المطار دون أن يذكر تفاصيل.

وقال الميجر جنرال وليام تيلور، من هيئة الأركان المشتركة، في الإفادة إن نحو 5800 جندي أمريكي يساعدون في جهود الإجلاء بمطار كابول.

وأوضح كيربي أنه تم إجلاء عدة ألوف من الأمريكيين منذ يوم 14 أغسطس آب لكنه رفض إعطاء تفاصيل. وقال إن الهدف لا يزال إنهاء الانسحاب بنهاية أغسطس آب.

وتتزايد الضغوط على الرئيس الأمريكي جو بايدن لكي يمدد موعده النهائي للإجلاء في 31 أغسطس آب مع احتشاد ألوف الأفغان والأجانب اليائسين في مطار كابول على أمل الفرار من مسلحي حركة طالبان، حكام أفغانستان الجدد.

وقال كيربي “هناك كثير من الناس اليائسين. نحاول أن نبذل قصارى جهدنا لإبعادهم عن طريق الأذى بأسرع وقت ممكن”.