المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل 16 على الأقل في حريق بمصنع كيماويات في باكستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كراتشي (باكستان) (رويترز) – لقي 16 شخصا على الأقل حتفهم يوم الجمعة في حريق بمصنع في كراتشي، أكبر مدن باكستان ومركزها التجاري، مما يثير التساؤلات حول الأمن الصناعي في البلاد التي لا يُعد مثل هذا الحادث شيئا جديدا عليها.

وقالت الشرطة ومسؤولو الإطفاء إن الحريق اندلع في مصنع للكيماويات بشرق المدينة معظم نوافذه مسدودة.

ولقي كثير من العمال حتفهم بعد أن حوصروا في الطابق الثاني خلال الحريق الذي اندلع في الطابق الأرضي في المصنع المكون من ثلاثة طوابق.

وقال ثاقب إسماعيل مأمون نائب المفتش العام لشرق كراتشي لرويترز “توفي 16 شخصا على الأقل في الحريق”.

وأظهرت لقطات بثتها قنوات تلفزيونية خاصة دخانا رماديا كثيفا يندفع من أعلى المصنع.

وقال مبين أحمد كبير الضباط بإدارة الإطفاء لقناة جيو التلفزيونية الخاصة “المصنع له مدخل وحيد يستخدم للخروج أيضا وكان مخرج السطح مسدودا، مما أعاق جهود الإنقاذ بشدة”.

ومات أكثر من 260 شخصا حرقا عندما اشتعلت النار في مصنع ملابس في سبتمبر أيلول 2012 فيما صار أكثر حرائق المصانع إزهاقا للأرواح في تاريخ باكستان.

والحرائق والحوادث شائعة في مصانع جنوب آسيا التي تعمل دون ترخيص ولا تتوافر فيها إجراءات التأمين المناسبة ضد الحرائق.