المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كوريا الشمالية تقول إنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ باليستي جديد من غواصة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
كوريا الشمالية تقول إنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ باليستي جديد من غواصة
كوريا الشمالية تقول إنها اختبرت بنجاح إطلاق صاروخ باليستي جديد من غواصة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

من هيونهي شين وجوش سميث

سول (رويترز) – أكدت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية يوم الأربعاء أن بيونجيانج اختبرت إطلاق صاروخ باليستي جديد من غواصة، في خطوة قال محللون إنها ربما تهدف لنشر غواصة مسلحة بصواريخ سريعا.

وجاء تأكيد وسائل الإعلام بعد يوم كامل من إعلان الجيش الكوري الجنوبي أنه يعتقد أن كوريا الشمالية اختبرت إطلاق صاروخ باليستي من غواصة قبالة ساحلها الشرقي، في أحدث تجاربها لاختبار صواريخ.

وحث البيت الأبيض كوريا الشمالية على الكف عن القيام بمزيد من “الاستفزازات“، وقالت المتحدثة جين ساكي يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة لا تزال مستعدة للتواصل دبلوماسيا مع كوريا الشمالية فيما يتعلق ببرامج أسلحتها.

وترفض بيونجيانج حتى الآن مثل هذه المبادرات، متهمة الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بالتحدث عن الدبلوماسية بينما تصعّدان التوتر بأنشطتهما العسكرية.

ودعا وزير الخارجية الكوري الجنوبي تشونج إوي يونج واشنطن يوم الأربعاء إلى تخفيف العقوبات في حال عودة الشمال للمحادثات.

وقال أمام البرلمان “يجب اتخاذ إجراء بأسرع ما يمكن لمنع كوريا الشمالية من مواصلة تطوير قدرتها النووية والصاروخية… وأعتقد أن بحث تخفيف العقوبات يمكن بالقطع أن يكون خيارا”.

وقال دبلوماسيون إن الولايات المتحدة وبريطانيا تعتزمان إثارة أمر أحدث اختبارات كوريا الشمالية خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي يوم الأربعاء.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية إن الصاروخ الباليستي الجديد انطلق من نفس الغواصة التي استُخدمت في اختبار صاروخ من فئة أقدم في عام 2016.

وكوريا الشمالية لديها أسطول كبير من الغواصات المتقادمة، لكنها لم تنشر بعد غواصات مسلحة بصواريخ باليستية غير الغواصة التجريبية من فئة جوراي المستخدمة في الاختبارات.

وتُظهر صور نشرتها وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية صاروخا يبدو أصغر قطرا وحجما من النسخ السابقة من صواريخ الغواصات الكورية الشمالية وربما لم يره أحد قبل ظهوره في معرض دفاعي في بيونجيانج الأسبوع الماضي.

والنسخة الأصغر حجما قد تعني إمكانية تسليح الغواصة بعدد أكبر من الصواريخ وإن كانت أقصر مدى، وربما يجعل كوريا الشمالية المسلحة نوويا أقرب إلى نشر غواصة مسلحة بصواريخ باليستية.

ولم ترد أنباء عن حضور الزعيم كيم جونج أون تجربة يوم الثلاثاء.

وقالت هيئة الأركان المشتركة في كوريا الجنوبية إن الصاروخ انطلق من البحر بالقرب من مدينة سينبو، حيث تحتفظ كوريا الشمالية بغواصات ومعدات لاختبار إطلاق صواريخ باليستية من غواصات.

وقال الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن في كلمة بمعرض الدفاع السنوي يوم الأربعاء إن حملته لتعزيز الدفاعات تهدف لتحقيق السلم بشبه الجزيرة الكورية.