المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فرنسا تقول لن تكون رهينة السياسات الداخلية البريطانية في قضية الهجرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كاليه (فرنسا) (رويترز) – قال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان إن بلاده مستعدة لإجراء محادثات جادة مع بريطانيا حول‭‭‭ ‬‬‬القضايا المتعلقة بالهجرة غير الشرعية، لكنها لن تكون رهينة السياسة الداخلية في لندن.

ويحتدم الخلاف بين البلدين بشأن قواعد التجارة وحقوق الصيد بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وزاد توتر العلاقات بينهما الأسبوع الماضي بعد وفاة 27 شخصا أثناء محاولتهم عبور القنال الإنجليزي.

وقال دارمانان للصحفيين بعد اجتماعه مع نظرائه من بلجيكا وألمانيا وهولندا في كاليه “بريطانيا تركت أوروبا وليس العالم. نحن بحاجة إلى العمل بجدية فيما يتعلق بهذه المسائل… دون أن نكون رهينة للسياسات الداخلية البريطانية”.

وأضاف أن لهجة لندن في الغرف المغلقة لم تكن هي نفسها في العلن.

وقال دارمانان إن فرنسا كانت تواجه قضية الهجرة غير الشرعية إلى بريطانيا منذ 25 عاما، وحان الوقت للندن كي تنتبه لذلك.

وأضاف “إذا كان المهاجرون يأتون إلى كاليه أو دانكيرك أو شمال فرنسا، فذلك لأن إنجلترا تجتذبهم، وخصوصا سوق العمل… الذي يسمح بالعمل في إنجلترا دون أي هوية”.