المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأطلسي يرفض اتهامات روسيا بنشر صواريخ نووية في أوروبا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الأطلسي يرفض اتهامات روسيا بنشر صواريخ نووية في أوروبا
الأطلسي يرفض اتهامات روسيا بنشر صواريخ نووية في أوروبا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

بروكسل (رويترز) – قال حلف شمال الأطلسي يوم الثلاثاء إنه لا يعتزم نشر صواريخ نووية متوسطة المدى في أوروبا رافضا الاتهامات الروسية ودعوة موسكو إلى فرض وقف على هذا النوع من الأسلحة في أوروبا.

وقال الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرج للصحفيين في بروكسل إن روسيا نفسها انتهكت على مدى سنوات معاهدة القوى النووية متوسطة المدى عبر نشر صواريخ متوسطة المدى قادرة على حمل رؤوس نووية في أوروبا، مضيفا أن الحلف لا يريد أن يسلك نفس سلوك موسكو.

وأضاف ستولتنبرج “مقترح روسيا فرض وقف (على هذه الأسلحة) ليس له مصداقية نظرا لأنه كان هناك حظر وقد انتهكوا هذا الحظر”.

ومضى قائلا “بالتالي ما لم تدمر روسيا كل صواريخها من طراز إس.إس.سي8 بشكل يمكن التحقق منه، وهي الصواريخ التي انتهكت معاهدة القوى النووية متوسطة المدى، فلن تكون هناك مصداقية لهم عندما يقترحون الآن فرض حظر على شيء هم من بدأوا بالفعل في نشره”.

وكان ستولتنبرج يشير إلى معاهدة عام 1987 التي وقعها الزعيم السوفيتي آنذاك ميخائيل جورباتشوف والرئيس الأمريكي الأسبق رونالد ريجان وحظرت الأسلحة النووية متوسطة المدى، التي يترواح مداها بين 500 إلى 5500 كيلومتر، في أوروبا.