المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البابا: انظروا لما هو أبعد من الزخارف والأضواء وتذكروا الفقراء

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

مدينة الفاتيكان (رويترز) – قال البابا فرنسيس زعيم الروم الكاثوليك في العالم يوم الجمعة إن الناس الذين لا يبالون بالفقراء يغضبون الرب، وحث الجميع على أن “ينظروا لما هو أبعد من الأضواء والزخارف” ويتذكروا المحتاجين.

وفي استقبال موسم عيد الميلاد التاسع في ولايته البابوية، أقام فرنسيس قداسا مسائيا بكاتدرائية القديس بطرس لنحو 2000 شخص بسبب قيود كوفيد-19 التي قللت العدد لنحو الخُمس مقارنة بما كان قبل الجائحة.

وقبل دقائق من بدء قداس عشية عيد الميلاد، سجلت إيطاليا ثاني زيادة قياسية يومية على التوالي في إصابات كوفيد-19 بلغت 50599 إصابة، مقابل 44595 في اليوم السابق.

وتناول فرنسيس في عظته فكرة أن السيد المسيح ولد بلا شيء.

وقال في القداس الذي حضره أكثر من 200 من الكرادلة والأساقفة والكهنة “أيها الإخوة والأخوات… نتأمل ما هو مهم، ما هو أبعد من الأضواء والزخارف الجميلة. نتأمل الطفل”.

كان الجميع يضعون كمامات على وجوههم باستثناء البابا فرنسيس.

وقال فرنسيس، الذي أتم 85 عاما الأسبوع الماضي، إن السيد المسيح ولد فقيرا وينبغي أن يكون في ذلك تذكرة للناس بأن خدمة الآخرين أهم من السعي لمكانة أو ظهور اجتماعي أو إفناء العمر سعيا لتحقيق النجاح.