المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إنقاذ أكثر من 300 مهاجر قبالة جزر الكناري الإسبانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
إنقاذ أكثر من 300 مهاجر قبالة جزر الكناري الإسبانية
إنقاذ أكثر من 300 مهاجر قبالة جزر الكناري الإسبانية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

أرجوينيجوين (إسبانيا) (رويترز) – انتشلت خدمة الإنقاذ البحري الإسبانية يوم الأربعاء أكثر من 300 مهاجر كانوا يحاولون الوصول إلى جزر الكناري على متن قوارب متهالكة، وكان تسعة منهم يتعلقون بقارب على وشك الغرق.

وقالت خدمة الإنقاذ إنها لا تعلم أي شيء عن حالات غرق كما أوردت جماعة حقوقية.

وقالت هيلينا مالينو، مؤسسة مجموعة (وكينج بوردرز) لرصد حركات الهجرة، إن 18 شخصا لقوا حتفهم أثناء محاولتهم القيام برحلة محفوفة بالمخاطر إلى جزيرة لانزاروتي انطلاقا من أفريقيا. ولم يتسن لرويترز تأكيد هذا العدد بشكل مستقل.

وقالت خدمة الإنقاذ على حسابها على تويتر إنه جرى إنقاذ 319 مهاجرا كانوا يستقلون ستة قوارب، من بينها قارب كان يحمل ما يصل إلى 120 شخصا، ونُقلوا إلى جزيرتي لانزاروتي وجران كناريا.

وأظهرت لقطات لرويترز عشرات الأشخاص ملفوفين ببطانيات حمراء وهم يصلون قبل الفجر إلى ميناء أرجوينيجوين على متن قارب إنقاذ قبل أن يساعدهم عمال إنقاذ يضعون كمامات ويرتدون سترات واقية على النزول إلى رصيف المرفأ.

وجرى نقل عشرة أشخاص، من بينهم امرأة حامل وطفل، إلى مراكز صحية، لكن لم يكن أي منهم في حالة خطيرة.

وأصبحت الجزر الواقعة قبالة سواحل غرب أفريقيا الوجهة الرئيسية للمهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى إسبانيا، وذلك مقابل عدد أقل بكثير من المهاجرين الذين يحاولون عبور البحر المتوسط ​​إلى البر الرئيسي الإسباني.

ووصل ما يصل مجموعه إلى 22316 مهاجرا إلى جزر الكناري بشكل غير مشروع في عام 2021، مقارنة مع 23271 في العام الذي يسبقه. وبحسب بيانات وزارة الداخلية، كان العام الماضي من أكثر الأعوام التي شهدت محاولات عبور إلى الجزر في العقد الماضي.