المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المشتبه فيه بإطلاق النار في مترو نيويورك يمثل أمام القضاء

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – يمثل المشتبه فيه بإلقاء قنابل غاز وإطلاق النار داخل عربة مترو أنفاق في نيويورك مما أدى لإصابة 23 شخصا أمام القضاء لأول مرة يوم الخميس بتهمة مهاجمة نظام النقل الجماعي.

وكانت الشرطة ألقت القبض على فرانك روبرت جيمس (62 عاما) يوم الأربعاء في مانهاتن السفلى بعد مطاردة استمرت 30 ساعة للمشتبه فيه الوحيد بالهجوم الذي أثار قلق ركاب أكبر شبكة قطارات سريعة أمريكية وأكثرها ازدحاما وجدد الدعوات بتوفير المزيد من الأمن في مترو الأنفاق.

وجرى احتجاز جيمس على بعد نحو 13 كيلومترا من مكان الهجوم الذي وقع يوم الثلاثاء في ساعة الذروة الصباحية عندما كان قطار الأنفاق بصدد الدخول إلى محطة صن ست بارك في بروكلين.

وقالت الشرطة إن 10 أشخاص أصيبوا بالرصاص بينهم خمسة نقلوا إلى المستشفى في حالة حرجة لكن مستقرة، وأصيب 13 بسبب التدافع خارج العربة التي امتلأت بالدخان باتجاه المحطة.

واختفى المسلح وسط الزحام لكن المحققين قالوا إنهم حددوا أن جيمس هو المشتبه فيه عندما كشف مسرح الجريمة عن بطاقة ائتمان تحمل اسمه ومفاتيح شاحنة قام باستئجارها وتركها على بعد عدة بنايات.

وأقام المدعون الاتحاديون قضية جنائية يوم الأربعاء أمام المحكمة الجزئية الأمريكية في بروكلين وجهوا فيها اتهاما واحدا إلى جيمس بالإرهاب أو الهجوم العنيف على نظام النقل الجماعي وهي تهمة تصل عقوبتها القصوى إلى السجن مدى الحياة.

وقال مكتب المدعي العام في بروكلين إنه من المقرر مثول جيمس لأول مرة أمام المحكمة يوم الخميس.