المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تشيد بجهود الاتحاد الأوروبي لإحياء محادثات الاتفاق النووي الإيراني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – قالت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة إنها تقدر جهود الاتحاد الأوروبي لإحياء محادثات بشأن إنقاذ الاتفاق النووي الإيراني الموقع في 2015 لكنها قالت إنه لم يتم التوصل لاتفاق بعد وليس هناك يقين بإمكانية حدوث ذلك.

وقال متحدث باسم الخارجية طلب عدم ذكر اسمه “حتى هذه اللحظة، يظل التوصل لاتفاق أبعد ما يكون عن اليقين. تحتاج إيران لتقرر ما إذا كانت تصر على شروط خارجية وما إذا كانت تريد إبرام اتفاق بسرعة، وهو أمر نعتقد أنه سيخدم مصلحة كل الأطراف. نحن وشركاؤنا مستعدون وكنا كذلك منذ فترة. الأمر الآن يعود لإيران”.

وقال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي يوم الجمعة إنه يعتقد أن التقدم الذي تحقق خلال المحادثات بين مبعوثه والمسؤولين الإيرانيين في طهران هذا الأسبوع كاف لاستئناف المفاوضات النووية بعد شهرين من وصولها إلى طريق مسدود.

وتوقفت المحادثات الرامية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني منذ مارس آذار، وهو ما يرجع في الأساس إلى إصرار طهران على رفع اسم الحرس الثوري من القائمة الأمريكية للمنظمات الإرهابية الأجنبية.

وردا على سؤال عما إذا كانت إيران ما زالت تطالب برفع اسم الحرس الثوري من القائمة، قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية “نحن لا نتفاوض علنا لكن خلاصة القول أنه لا يوجد اتفاق وليس هناك يقين من وجود ذلك”. ويسيطر الحرس الثوري على وحدات من قوات النخبة والمخابرات التي تتهمها واشنطن بأنها وراء حملة إرهاب حول العالم.