المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شبه الجزيرة الأيبيرية تشهد موجة حارة وتزايد احتمالات نشوب حرائق غابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

لشبونة (رويترز) – أجبرت درجات الحرارة المرتفعة في البرتغال السلطات على إعلان “حالة التأهب القصوى” في أكثر من نصف البلاد يوم الثلاثاء ونشر مئات من رجال الإطفاء لمكافحة حرائق تندلع في المنطقة الوسطى وسط موجة حارة تجتاح إسبانيا أيضا.

أفادت وكالة الأرصاد البرتغالية بأنه من المتوقع أن تتجاوز درجات الحرارة 40 درجة مئوية في البلاد التي تعاني من الجفاف.

وفي شنترين، شمالي لشبونة، اندلع يوم الثلاثاء مجددا حريق غابات كان قد بدأ الأسبوع الماضي، وذلك جراء الرياح القوية وتم نشر ما يقرب من 400 من رجال الإطفاء لإخماده.

وتقول السلطات إن إسبانيا المجاورة تواجه أيضا احتمالات كبيرة بنشوب حرائق غابات وإن مناطق إكستريمادورا وكاستيل وليون هي الأكثر عرضة للاحتمالات الرئيسية لاندلاع حرائق.

وفي العاصمة البرتغالية التي تعج بالسياح، يحاول السكان الحفاظ على برودة أجسامهم بشرب الماء أو تناول البوظة (الآيس كريم) أو التوجه إلى ضفاف النهر أو الشواطئ القريبة.

ويفيد تقرير للأمم المتحدة صدر في فبراير شباط 2022 أنه مع تغير المناخ الذي سببه الإنسان والذي يؤدي إلى الجفاف، فمن المتوقع أن تزيد حرائق الغابات الشديدة بنسبة 30 بالمئة في غضون الثمانية والعشرين عاما المقبلة.