المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البابا يزور كندا في "رحلة للتكفير عن الذنب" للاعتذار عن انتهاكات ضد السكان الأصليين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البابا يصل إلى كندا للاعتذار عن انتهاكات ضد السكان الأصليين
البابا يصل إلى كندا للاعتذار عن انتهاكات ضد السكان الأصليين   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022   -  

<div> <p>إدمنتون (ألبرتا) (رويترز) – يصل البابا فرنسيس يوم الأحد إلى كندا في زيارة وصفها بأنها “رحلة للتكفير عن الذنب” للاعتذار عن الانتهاكات التي ارتكبتها مدارس داخلية كان يديرها كاثوليك إلى حد كبير في حق أطفال السكان الأصليين.</p> <p>ومن المتوقع أن تهبط طائرة البابا في إدمونتون بإقليم ألبرتا الغربي صباح الأحد ‭)‬في الساعة 1720 بتوقيت جرينتش‭(‬ في أول محطة من ثلاث محطات في جميع أنحاء البلاد. ويزور البابا مدينة كيبيك وإيكالويت عاصمة إقليم نونافوت ويغادر يوم الجمعة.</p> <p>وتم فيما بين عامي 1881 و1996 فصل أكثر من 150 ألف طفل من أبناء السكان الأصليين عن عائلاتهم ونُقلوا إلى مدارس داخلية. وتعرض العديد من الأطفال للتجويع والضرب والاعتداء الجنسي في نظام وصفته لجنة الحقيقة والمصالحة الكندية بأنه “ابادة ثقافية”. </p> <p>وعلى الرغم من معرفة زعماء كندا بوفاة أعداد كبيرة من الأطفال في هذه المدارس منذ عام 1907 فقد اكتسبت هذه القضية أهمية كبيرة بعد اكتشاف قبور مجهولة في أو بالقرب من أماكن تلك المدارس الداخلية السابقة في العام الماضي.</p> <p>وردا على الضغوط الناجمة عن اكتشاف هذه القبور اعتذر البابا عن دور الكنيسة الكاثوليكية في المدارس في وقت سابق من هذا العام خلال زيارة قام بها مندوبون من السكان الأصليين إلى الفاتيكان.</p> <p>والآن يأتي البابا للاعتذار على الأراضي الكندية. ولكن الناجين وزعماء السكان الأصليين قالوا لرويترز إنهم يريدون أكثر من مجرد الاعتذار.</p> <p/> </div>