جوتيريش: كهرباء محطة زابوريجيا النووية مملوكة لأوكرانيا

أمين عام الأمم المتحدة يعتزم تعيين وزير سنغالي سابق مبعوثا لليبيا
أمين عام الأمم المتحدة يعتزم تعيين وزير سنغالي سابق مبعوثا لليبيا Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كييف (رويترز) - قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش يوم الجمعة إن الكهرباء المولدة في محطة الطاقة النووية التي تسيطر عليها روسيا في منطقة زابوريجيا في الجنوب الأوكراني مملوكة لأوكرانيا، وطالب بالاحترام الكامل لهذا المبدأ.

واتهمت أوكرانيا روسيا في وقت سابق من يوم الجمعة بتدبير "استفزاز واسع النطاق" في المحطة النووية الشاسعة، وقالت إن القوات الروسية تعتزم فصل المنشأة عن شبكة الكهرباء الأوكرانية وربطها بشبكة الكهرباء الروسية.

وتبادلت موسكو وكييف الاتهامات بقصف المحطة، وهي الأكبر في أوروبا. واستولت روسيا على المحطة في مارس آذار لكن فنيين أوكرانيين ما زالوا يديرونها إلى الآن. ويعمل اثنان فقط من المفاعلات الستة بالمحطة.

وقال جوتيريش للصحفيين في ميناء أوديسا الأوكراني على البحر الأسود ردا على سؤال عن خطط روسية محتملة لتحويل الكهرباء التي تنتجها المحطة الأوكرانية إلى شبكة الكهرباء الروسية إن المحطة يجب أن تكون منزوعة السلاح. وأضاف أن هذه الخطوة تحل المشكلة.

ومضى قائلا "لا شك في أن الكهرباء (المولدة) من زابوريجيا كهرباء أوكرانية، وهي ضرورية للشعب الأوكراني خاصة خلال الشتاء. ولا بد من الاحترام الكامل لهذا المبدأ".

وتستعد أوكرانيا لأسوأ شتاء فيها منذ استقلالها قبل أكثر من 30 عاما، وتتخذ إجراءات لمواجهة أزمة طاقة محتملة ستتفاقم في حالة فصل محطة زابوريجيا عن شبكة الكهرباء الأوكرانية.

وعبر مسؤولو المساعدات الدوليون عن قلقهم من أن مثل هذه الخطوة من جانب روسيا يمكن أن تتسبب في مزيد من المتاعب المعيشية في الجزء الشرقي من أوكرانيا بشكل خاص، وتدفع المزيد من السكان إلى الفرار.

ومن جانبها اتهمت روسيا أوكرانيا بالتآمر من أجل "استفزاز" لم تحدده في المحطة النووية الضخمة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الشرطة الأسترالية تعتقل 7 مراهقين متطرفين على صلة بطعن أسقف في كنيسة بسيدني

الأمم المتحدة تطالب بتحقيق مستقل حول المقابر الجماعية في مستشفيات غزة

مصدر في حماس: السنوار ليس معزولًا في الأنفاق ويمارس عمله كقائد ميداني والتقى المقاتلين على الأرض