Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

أنصار رئيس وزراء باكستان السابق خان يتعهدون بمنع اعتقاله

أنصار رئيس وزراء باكستان السابق خان يتعهدون بمنع اعتقاله
أنصار رئيس وزراء باكستان السابق خان يتعهدون بمنع اعتقاله Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من آصف شاه زاد

إسلام اباد (رويترز) - تجمع أنصار رئيس الوزراء الباكستاني السابق عمران خان أمام منزله يوم الاثنين لمنع الشرطة من اعتقاله بتهم ذات صلة بقانون مكافحة الإرهاب قالت الشرطة إنها لتهديده مسؤولا كبيرا بالشرطة وقاضية.

يأتي هذا التوتر السياسي في أعقاب تصريحات لنجم الكريكيت السابق ضد قائد الشرطة والقاضية في أثناء إلقائه لخطاب أمام أنصاره أذاعه التلفزيون يوم السبت ردا على إلقاء القبض على أحد مساعديه.

وقال أحد مؤيديه، ويدعى شير جهان خان، من أمام منزل خان الواقع على قمة تل في العاصمة إسلام اباد "سيتعين عليهم دهسنا قبل أن يتمكنوا من الوصول إلى خان".

وشغل خان منصب رئيس الوزراء من عام 2018 حتى شهر أبريل نيسان الماضي عندما دُفع إلى التنحي بعد الإطاحة به في اقتراع على الثقة.

ومنذ ذلك الحين يخوض حملة من أجل إجراء انتخابات جديدة لكن رئيس الوزراء شهباز شريف يرفض هذا الطلب.

وتجمع العشرات من أنصار خان أمام منزله في ساعة مبكرة من صباح يوم الاثنين مرددين هتافات مناهضة للحكومة والشرطة. ورفضت شرطة إسلام اباد تأكيد عزمها اعتقال خان، لكن وزير الداخلية قال إنه يمكن اعتقاله.

ولم يتسن التواصل مع خان للتعليق، لكن متحدثا باسم حزبه نفى الاتهامات الموجهة إلى خان ووصفها بأنها ذات دوافع سياسية.

وهدد بعض مؤيدي خان بوقوع مشكلات إذا اعتقلت الشرطة خان.

وقال علي أمين غاندابور، الوزير السابق في حكومته، على تويتر، "لو تم القبض على عمران خان... سنستولي على إسلام اباد بسلطة الشعب".

واستخدام قوانين مكافحة الإرهاب كأساس لرفع دعاوى على السياسيين أمر شائع في باكستان، وسبق أن استخدمتها حكومة خان أيضا ضد معارضين.

وقال بابار عوان، محامي خان، للصحفيين في وقت لاحق يوم الاثنين إن المحكمة نزعت فتيل التوتر بمنح خان كفالة لمدة ثلاثة أيام. وبدأ أنصاره في التفرق عند سماع ذلك.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كرنفال الثقافات في برلين ينبض بالحياة والألوان والموسيقى والفرح

شاهد: سيبيريا تذوب.. التغير المناخي يُغرق بلدات بأكملها في منطقة ياقوتيا الروسية

شاهد: في وسط طهران ... بكاء ونواح على وفاة الرئيس الإيراني