الحزب الحاكم بالهند يعلق عضوية نائب بعد اعتقاله بسبب تعليقات عن النبي محمد

الحزب الحاكم بالهند يعلق عضوية نائب بعد اعتقاله بسبب تعليقات عن النبي محمد
Copyright 
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

مومباي (الهند) (رويترز) - علق حزب رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي عضوية نائب برلماني يوم الثلاثاء بعد ساعات من اعتقاله للاشتباه "بإثارته العداء باسم الدين".

وقال محام عن تي.رجا سينغ النائب في برلمان ولاية تيلانجانا بجنوب الهند إن الشرطة الهندية اعتقلته ثم أفرجت عنه فيما بعد محكمة في حيدر أباد، بعد أن طالبت جماعات إسلامية باعتقاله بسبب تعليقات له عن النبي محمد.

وبعد ساعات من اعتقال الشرطة المحلية لسينغ علق حزب بهاراتيا جاناتا عضويته لحين إجراء تحقيق داخلي.

وقال أوم باثاك المسؤول بالحزب الذي أصدر أمر تعليق عضوية سينغ لرويترز "تم تعليق عضويته بسبب تعبيره عن آراء مخالفة لمعتقدات الحزب. لا يؤمن الحزب بانتقاد أي دين".

ويأتي اعتقال النائب سينغ، بعد أشهر من وقف حزب بهاراتيا جاناتا للمتحدثة باسمه بسبب تصريحات لها عن النبي أثارت ردود فعل دبلوماسية عنيفة ضد الهند.

وقال جويل ديفيس، المسؤول البارز بالشرطة في مدينة حيدر أباد، لرويترز "اتُهم بالترويج للعداء باسم الدين.

"احتجزناه وسنعتقله. الأمر يتعلق بالمقطع المصور الذي بثه مؤخرا".

وقال سينغ في المقطع، الذي تم بثه على وسائل التواصل الاجتماعي، إن رجلا مُسنا تزوج فتاة تصغره بعقود، في إشارة إلى النبي محمد.

ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من صحة المقطع.

وأظهرت لقطات مصورة على وسائل الإعلام أن مئات المسلمين تظاهروا احتجاجا على سينغ مساء الاثنين بعد بث المقطع المصور على وسائل التواصل الاجتماعي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: نائب وزير الدفاع الروسي يمثل أمام المحكمة بتهمة الرشوة والكرملين ينفي

بعد تقرير كولونا بشأن الحيادية في الأونروا.. برلين تعلن استئناف تمويل المنظمة الإغاثية

من الساحل الشرقي وحتى الغربي موجة الاحتجاجات في الجامعات الأمريكية تتوسع وتقلق إسرائيل