Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

إيران تنفي أي صلة لها بأهداف قصفتها أمريكا في سوريا

الولايات المتحدة تبحث عن سبل لزيادة منتجات الغاز إلى أوروبا وسط تخفيضات الطاقة الروسية
الولايات المتحدة تبحث عن سبل لزيادة منتجات الغاز إلى أوروبا وسط تخفيضات الطاقة الروسية Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

دبي (رويترز) - نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني على موقع الوزارة على تيليجرام يوم الأربعاء أي صلة لإيران بمواقع استهدفتها الولايات المتحدة في سوريا.

كان الجيش الأمريكي قد قال يوم الثلاثاء إنه نفذ ضربة في دير الزور بسوريا استهدفت منشآت البنية التحتية التي تستخدمها جماعات تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وأضاف كنعاني "الهجوم الأمريكي على البنية التحتية والشعب السوري انتهاك لسيادة سوريا ووحدة أراضيها. المواقع المستهدفة لا صلة لها بالجمهورية الإسلامية".

وقال متحدث عسكري أمريكي لرويترز إن ثماني مقاتلات أمريكية، أربع طائرات إف-16 وأربع طائرات إف-15إي، قصفت تسعة أهداف في سوريا.

وأضاف المتحدث أنه لم ترد تقارير عن وقوع إصابات بين المدنيين.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جون كيربي إن الضربات استهدفت مستودعات ذخيرة ومنشآت عسكرية أخرى.

وأضاف كيربي للصحفيين في واشنطن "كما في السابق، لا نسعى للتصعيد".

وليست هذه المرة الأولى التي تضرب فيها الطائرات الحربية الأمريكية قوات مدعومة من إيران في العراق وسوريا. فقد قصفت الولايات المتحدة منشآت عمليات ومنشآت تخزين أسلحة في موقعين في سوريا وواحد في العراق في يونيو حزيران العام الماضي.

وتم نشر قوات أمريكية لأول مرة في سوريا خلال حملة نفذتها إدارة الرئيس السابق باراك أوباما ضد تنظيم الدولة الإسلامية، بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد. وينتشر نحو 900 جندي أمريكي في سوريا معظمهم في الشرق.

واكتسبت الجماعات المدعومة من إيران موطئ قدم لها في سوريا في أثناء قتالها لدعم الرئيس بشار الأسد خلال الحرب الأهلية السورية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد:العثور على حطام أقدم سفينة في أعماق البحار عمرها 3300 عام قبالة سواحل إسرائيل من العصر الكنعاني

السودان يسابق الزمن لتجنب المجاعة الأسوأ.. مسؤول أممي "يطهون التراب للأطفال ويأكلون أوراق الشجر"

المكسيك تستعد لاستقبال "ألبرتو" الإعصار وتعلن حالة التأهب القصوى