Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

إيرانيون يحتفون بالمتسلقة إلناز ركابي لدى عودتها لبلادها

إيرانيون يحتفون بالمتسلقة إلناز ركابي لدى عودتها لبلادها
Copyright 
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

دبي (رويترز) - عادت المتسلقة الإيرانية إلناز ركابي، إلى بلادها وحظيت باستقبال من مناصرين لموقفها بعد أن أثارت جدلا بخوضها مسابقة دولية دون حجاب، وكررت تصريحاتها لوسائل إعلام رسمية بأنها لم تتعمد أن تكون دون الحجاب خلال المسابقة.

    وأظهرت لقطات ركابي (33 عاما) وهي تتسلق جدارا دون حجابها خلال منافسات في كوريا الجنوبية ممثلة لإيران.

    وتجتاح إيران احتجاجات أشعلت شرارتها وفاة الشابة مهسا أميني إثر احتجاز شرطة الأخلاق لها.

    وفي تصريحات أدلت بها للتلفزيون الرسمي لدى وصولها إلى طهران، قالت ركابي إنها عادت وهي "بصحة جيدة"، واعتذرت "للشعب الإيراني عما سببته من توتر وقلق" وتحدثت وشعرها مغطى بقبعة رياضية وقلنسوة.

    وأضافت "المعاناة التي لاقيتها بسبب ارتداء حذائي وتجهيز معداتي أنستني ارتداء الحجاب المناسب كما يجب، وتوجهت إلى الجدار وتسلقت".

    وهلل حشد من الداعمين لموقفها وصفقوا وصوروا المشهد على هواتفهم المحمولة لدى وصولها للمطار وخروجها منه واستقلالها سيارة حسبما ظهر في لقطات متداولة على تويتر.

    وقالت ركابي في بيان نشرته على حسابها على إنستجرام يوم الثلاثاء إن سبب خوضها المنافسة دون حجاب هو سوء ترتيب للمسابقات موضحة أنها استدعيت للتسلق في موعد لم تتوقعه.

    وفي تعليقات نقلها التلفزيون، نفت ركابي، التي احتلت المركز الرابع في المسابقة، أنها ظلت 48 ساعة لا يمكن التواصل معها، وقالت إن الفريق عاد إلى إيران في الموقع المقرر، وإنها ليس لديها نية لترك الفريق الوطني.

    وكانت الخدمة الفارسية في هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) قد قالت يوم الثلاثاء إن أصدقاء ركابي لم يتمكنوا من التواصل معها وإن هناك مخاوف على سلامتها. ونفت سفارة إيران في كوريا الجنوبية في حسابها على تويتر التقارير التي ترددت عن اختفائها بعد المنافسات.

وقالت اللجنة الأولمبية الدولية إنها تحدثت مع ركابي وتلقت تأكيدات من اللجنة الأولمبية الوطنية الإيرانية بأنها لن تواجه متاعب.

وقال متحدث باسم اللجنة الأولمبية الدولية إن "اجتماعا مشتركا عُقد اليوم بين اللجنة الأولمبية الدولية، واتحاد التسلق الدولي واللجنة الأولمبية الإيرانية، تلقت خلاله اللجنة الأولمبية الدولية واتحاد التسلق الدولي تأكيدات واضحة بأن السيدة ركابي لن تعاني من أي عواقب وستستمر في التدريب والمنافسة". 

وقال المتحدث إن اجتماعا مشتركا آخر عقد مع ركابي. وأضاف المتحدث أن اللجنة الأولمبية الدولية ستراقب الوضع عن كثب في الأيام والأسابيع المقبلة.

وأثارت وفاة مهسا أميني الشهر الماضي أثناء احتجازها لدى شرطة الأخلاق، التي احتجزتها بسبب ارتدائها "ملابس غير لائقة"، احتجاجات في جميع أنحاء البلاد قامت خلالها نساء بخلع الحجاب وحرقه.

وتطورت الاحتجاجات التي أشعلتها وفاة أميني لتصبح واحدة من أشد التحديات التي تواجه الجمهورية الإسلامية منذ ثورة 1979، على الرغم من أن الاضطرابات لا تبدو قريبة من الإطاحة بالنظام.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مقرب من خامنئي.. من هو محمد مخبر الرجل الذي سيقود إيران لفترة انتقالية بعد وفاة رئيسي؟

من هو وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان الذي رافق رئيسي في رحلتهما الأخيرة؟

تعرف على "بيل 212".. المروحية الأمريكية التي تحطمت وأودت بحياة الرئيس الإيراني