جنرال متقاعد مؤيد للغرب يفوز بالانتخابات الرئاسية التشيكية

CZECH-ELECTIONS-YK1:جنرال متقاعد مؤيد للغرب يفوز بالانتخابات الرئاسية التشيكية
CZECH-ELECTIONS-YK1:جنرال متقاعد مؤيد للغرب يفوز بالانتخابات الرئاسية التشيكية Copyright Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

براج (رويترز) - فاز رئيس الأركان العامة الأسبق بالجيش التشيكي بيتر بافل بالانتخابات الرئاسية في جمهورية التشيك يوم السبت بعد حملة أعلن فيها دعمه القوي لحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي وتأييده لاستمرار مساعدة أوكرانيا.

وحصل بافل، وهو جنرال متقاعد يبلغ من العمر 61 عاما يخوض انتخابات الرئاسة لأول مرة، على 58.3 بالمئة من الأصوات بعد إعلان النتائج من جميع الدوائر الانتخابية، متغلبا على الملياردير ورئيس الوزراء السابق أندريه بابيش الذي يتمتع بقوة المهيمنة لكنها سببت استقطابا في الحياة السياسية بالتشيك على مدى عشر سنوات.

وقال بافل لمؤيديه والصحفيين "فازت قيم مثل الحقيقة والكرامة والاحترام والتواضع... أنا مقتنع بأن هذه القيم مشتركة بين الغالبية العظمى منا، ويجدر بنا أن نحاول جعلها جزءا من حياتنا وإعادتها أيضا إلى قلعة براج وسياستنا".

ولا يضطلع الرؤساء التشيكيون بالكثير من المهام اليومية لكنهم يختارون رؤساء الوزراء ومحافظي البنوك المركزية ولهم رأي في السياسة الخارجية.

وسيتولى بافل منصبه في مارس آذار ليحل محل الرئيس المنتهية ولايته ميلوس زيمان، الذي أثار انقساما خلال فترتي رئاسته على مدى العقد الماضي وكان يدعم بابيش لخلافته.

وكان زيمان قد دفع باتجاه توثيق العلاقات مع بكين وكذلك مع موسكو إلى أن غزت أوكرانيا. وسيشكل انتخاب بافل تحولا حادا.

وهنأ بابيش (68 عاما) ورئيس الوزراء بيتر فيالا بافل بفوزه يوم السبت.

يؤيد بافل بقاء الدولة الواقعة في وسط أوروبا والتي يبلغ عدد سكانها 10.5 مليون نسمة في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي العسكري، كما يدعم استمرار مساعدة الحكومة لأوكرانيا منذ الغزو الروسي العام الماضي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

زعيم الحوثيين: أدخلنا سلاح الغواصات في المواجهة في البحر الأحمر

شهادات نازحين في مدينة رفح تعكس صورة قاتمة للحياة اليومية

باريس: القوات الروسية هددت بإسقاط مقاتلات فرنسية فوق البحر الأسود