Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شاهد: "فرمان" من طالبان.. رؤوس تماثيل عرض ملابس النساء في كابول إما مقطوعة أو مغطاة بكيس بلاستيك

تماثيل لعرض الألبسة مغطاة الرأس في متجر في العاصمة كابول
تماثيل لعرض الألبسة مغطاة الرأس في متجر في العاصمة كابول Copyright AP Photo/Ebrahim Noroozi
Copyright AP Photo/Ebrahim Noroozi
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يحدث في كابول وبأمر طالبان.. تماثيل عرض ملابس النساء بلا رؤوس وإن وُجدت فيجب أن تغطى بكيس بلاستيكي

اعلان

قالت الأمم المتحدة اليوم، الأربعاء، إن أفغانستان أصبحت الدولة الأكثر قمعاً للنساء والفتيات اللواتي يُحرمن من حقوقهن الأساسية، منذ استيلاء حركة طالبان على السلطة في آب-أغسطس 2021. 

وفي بيان صدر في اليوم العالمي للمرأة، قالت بعثة الأمم المتحدة إن حكام أفغانستان الجدد أظهروا تقريباً "تركيزاً وحيداً" على فرض القواعد التي تترك معظم النساء والفتيات سجينات فعلياً في منازلهن".

ورغم الانتقادات الدولية الدائمة، تستمر الحركة في سنّ التشريعات والقوانين التي تقمع النساء، أبرزها منعهن من التعليم والسفر وممارسة الرياضة أو العمل في المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية

والأربعاء ذكر تقرير [شاهد الفيديو أعلاه] أن الحركة الإسلامية المتشددة أمرت أصحاب متاجر الألبسة في البلاد بتغطية رؤوس التماثيل التي تعرض الملابس في واجهات المحلات. 

تماثيل بلا رؤوس

وفي أحد المتاجر في العاصمة كابول، ظهرت تماثيل لعرض الثياب، وكانت رؤوسها مغطاة بأكياس بلاستيكية. 

وقال صاحب المتجر واسمه نافذ إن مسؤولين في الحركة هددوا بقطع رؤوس التماثيل في حال لم يغطّ وجوهها. وأضاف نافذ أن أفغانستان هي البلد الوحيد في العالم الذي يسري فيه مثل هذه القوانين مشيراً إلى أن التماثيل في البلاد الإسلامية الأخرى "لها رؤوس". 

وأشار بيان الأمم المتحدة إلى أن 11.6 مليون امرأة وفتاة أفغانية بحاجة إلى مساعدات إنسانية. ومع ذلك، فإن حركة طالبان تقوض بشكل أكبر جهود المساعدات الدولية من خلال الحظر الذي تفرضه على النساء ومنعهن من العمل في المنظمات غير الحكومية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وزير خارجية طالبان يعقد محادثات مع نظيرَه الباكستاني والصيني في إسلام أباد

ورود تنتظر من يشتريها في كابول بينما تمنع طالبان "الاحتفال "بعيد العشاق"

رداً على قرارات طالبان.. الدنمارك تمنح الأفغانيات حقّ اللجوء تلقائياً