المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم الأوروبية ترتفع بفضل أرباح قوية لقطاعي الأغذية والتكنولوجيا

الأسهم الأوروبية ترتفع بفضل أرباح قوية لقطاعي الأغذية والتكنولوجيا
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع طفيف يوم الخميس، بدعم من الأرباح القوية لأسهم المواد الغذائية والتكنولوجيا، وذلك في ظل عدم تغيير البنك المركزي الأوروبي سياسة التحفيز الضخمة وإبقائه على رأيه بأن الارتفاع الأخير في التضخم سيكون مؤقتا.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.2 في المئة مع صعود قطاع الأغذية والمشروبات 1.6 في المئة والتكنولوجيا 1.3 في المئة.

لكن المكاسب الأوسع تراجعت بسبب ضعف المكاسب من قطاعي الطاقة والسيارات.

فقد انخفض سهم عملاق النفط رويال داتش شل ثلاثة في المئة بعد الإعلان عن تحقيق أرباح في الربع الثالث دون التوقعات، مما أثر على أسهم نظيرتيها بي.بي وتوتال إنرجيز.

وأدى ذلك إلى انخفاض مؤشر فايننشال تايمز 100 عند الإغلاق 0.1 بالمئة.

ولم تتفاعل أسواق الأسهم كثيرا مع قرار البنك المركزي الأوروبي، والذي كان متوقعا إلى حد بعيد. من المرجح أن يتخذ البنك قرارا بشأن التحفيز الطارئ المتعلق بجائحة كورونا في ديسمبر كانون الأول.

لكن المستثمرين شككوا في موقف البنك من التضخم المؤقت، إذ أظهرت بيانات أولية يوم الخميس ارتفاع أسعار المستهلكين في ألمانيا، أكبر اقتصاد في منطقة اليورو، أكثر من المتوقع في أكتوبر تشرين الأول.

وارتفعت الأسهم الألمانية 0.1 في المئة بعد هذه البيانات.

وكانت هناك حالة من الحذر في الأسواق الأوروبية الأوسع نطاقا قبل صدور قرار السياسة المالية للبنك المركزي الأوروبي، في حين أبلغت العديد من الشركات الكبرى بما في ذلك فولكسفاجن عن تضرر أرباحها جراء اضطرابات سلاسل التوريد. وأُغلق سهم فولكسفاجن منخفضا 4.5 في المئة. وتراجع مؤشر قطاع السيارات الأوسع 0.8 في المئة.

وثبتت قيمة أسهم شركة هندسة الطيران البريطانية ميجيت التي تعد هدفا للاستحواذ بعد أن حذرت من انخفاض الإيرادات والأرباح السنوية في الوقت الذي تواجه فيه صعوبات جراء مشاكل سلاسل التوريد وتراجع سوق الدفاع.