Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

مصادر: ناقلات نفط تواجه مزيدا من التأخير للعبور إلى البحر المتوسط

وكالة شحن: تزايد عدد ناقلات النفط المنتظرة في مضيق البوسفور
وكالة شحن: تزايد عدد ناقلات النفط المنتظرة في مضيق البوسفور Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

إسطنبول (رويترز) - قالت مصادر ملاحية يوم الثلاثاء إن ما لا يقل عن 20 ناقلة نفط مصطفة قبالة تركيا تواجه مزيدا من التأخير للعبور من موانئ روسيا على البحر الأسود إلى البحر المتوسط مع تسابق الشركات المشغلة للامتثال للوائح التأمين الجديدة التي أقرتها تركيا قبيل فرض مجموعة السبع حدا أقصى لسعر النفط الروسي المنقول عبر البحر.

وأصدرت السلطات البحرية في تركيا إخطارا اطّلعت عليه رويترز الشهر الماضي تطلب فيه ضمانات إضافية من شركات التأمين بوجود تغطية تأمينية لناقلات النفط عند عبور مضيق البوسفور اعتبارا من بداية هذا الشهر.

وأعلنت تركيا اللوائح الجديدة قبل وضع سقف لسعر النفط الروسي المنقول بحرا عند 60 دولارا للبرميل هذا الأسبوع. وبموجب هذه اللوائح، أصبح لزاما على شركات التأمين الغربية تقديم دليل على أن النفط الروسي سيباع بهذا السعر أو دونه. وأمام الصناعة فترة انتقالية 45 يوما وفترة سماح 90 يوما إذا غيرت مجموعة السبع سقف السعر في موعد لاحق.

وقال المصدر الملاحي "يبدو أن التغطية الإضافية من (شركات) تأمين الحماية والتعويض الروسية هي المخرج الوحيد لمشغلي الناقلات (من هذا المأزق)".

وأضاف "سنرى مزيدا من التأخير إذا لم يتمكن المالكون (أو) المشغلون من تقديم الضمانات المطلوبة".

وقالت شركة التأمين النرويجية سكولد وهي واحدة من أفضل شركات تأمين الحماية والتعويض إن شركات التأمين لا يمكنها توفير المستوى المطلوب من المعلومات.

وأضافت في مذكرة "متطلبات الحكومة التركية تتجاوز بكثير المعلومات العامة الواردة في خطاب تأكيد الدخول".

وتعبر ناقلات النفط المحملة بملايين البراميل من النفط يوميا من الموانئ الروسية عبر مضيقي البوسفور والدردنيل في تركيا إلى الجنوب نحو البحر الأبيض المتوسط.

وقال مسؤول من تحالف مجموعة السبع وأستراليا الذي فرض سقف الستين دولارا على الخام الروسي المنقول بحرا يوم الثلاثاء إن الحد الأقصى ليس مسؤولا عن تأخر الناقلات.

وأضاف المسؤول أن جميع ناقلات النفط العشرين التي تواجه تأخيرات في المنطقة باستثناء واحدة تحمل فيما يبدو نفطا منشأه قازاخستان وليس روسيا، وبالتالي لن تخضع لسقف السعر "في ظل أي سيناريو".

وأردف "يجب ألا يكون هناك تغيير في وضع التأمين على الشحنات من قازاخستان في الأسابيع أو الأشهر السابقة".

وقالت وكالة جي.إيه.سي للشحن البحري يوم الثلاثاء إن 13 سفينة تنتظر عبور مضيق البوسفور في طريقها ناحية الجنوب، وجميعها ناقلات نفط، مضيفة أن عشر ناقلات تحمل خاما من قازاخستان بعد تحميلها في ميناء نوفوروسيسك الروسي.

ووفقا لخطاب اطّلعت عليه رويترز، فإن ناقلة نفط أبحرت من الميناء بعد تحميلها عبرت المضيق خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد تقديم إثبات على وجود تغطية تأمينية.

وقدمت شركة التأمين الروسية إنجوستراخ التغطية التأمينية لعبور ناقلة النفط فلاديمير تيخونوف التي ترفع علم ليبيريا.

وكان من المقرر أن تغادر سفينتان فقط يوم الثلاثاء، بعد أن أبحرتا من مدينة توابسي الروسية.

وقالت وكالة تريبيكا الملاحية إن تسع ناقلات نفط تنتظر عبور مضيق الدردنيل للإبحار ناحية الجنوب يوم الثلاثاء.

وأضافت أن متوسط ​​فترات الانتظار في مضيق البوسفور يوم الثلاثاء بلغ أربعة أيام للسفن التي يزيد طولها عن 200 متر، بعد أن كان يوما واحدا فقط في منتصف نوفمبر تشرين الثاني.

وأشارت إلى أن متوسط أوقات الانتظار في مضيق الدردنيل للناقلات المتوجهة جنوبا وصل إلى أربعة أيام تقريبا، بعد أن كان يوما ونصف اليوم في منتصف نوفمبر تشرين الثاني.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شبح يهدد كل منزل.. واحد من كل سبعة بالغين مهدد بـ "الابتزاز الجنسي"

صور "إباحية" لعشرات الطالبات بالذكاء الاصطناعي تثير ضجة في أستراليا

" نصح بإضافة الغراء إلى البيتزا".. شركة متخصصة تكتشف الآلاف من عيوب الذكاء الاصطناعي