ارتياح في قطاع الضيافة بدبي بعد تخفيض ضريبي بنسبة 30% على الكحوليات

ارتياح في قطاع الضيافة بدبي بعد تخفيض ضريبي بنسبة 30% على الكحوليات
ارتياح في قطاع الضيافة بدبي بعد تخفيض ضريبي بنسبة 30% على الكحوليات   -  حقوق النشر  Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters

من عبير الأحمر

دبي (رويترز) – عبر ريتشارد كاولينج عن شعوره بالارتياح إزاء توافد العملاء على مطعمه للاستمتاع بغروب شمس دبي فوق مياه الخليج والاستفادة من تخفيض ضريبي نسبته 30 بالمئة على مبيعات المشروبات الكحولية أعلنته حكومة الإمارة الأسبوع الماضي.

وسيتطلب الأمر فترة حتى ينعكس أثر تخفيض الضريبة على الأسعار إذ أن المخزونات الحالية تم شراؤها قبل 31 ديسمبر كانون الأول، وهو الموعد الذي أعلنت فيه الحكومة القرار، إلا أن المزاج العام في مدينة جميرا، التي استوحت طرازها المعماري من بلدات الخليج في العصور الوسطى، يتغير بالفعل.

وقال كاولينج مدير العمليات في جيتس هوسبيتاليتي “هذا ليس أمرا سنرى تأثيره على الفور على القطاع، لكنه سيحدث سريعا”.

وأضاف “إنه (التخفيض الضريبي) أخبار رائعة بالنسبة لنا خاصة مع بداية العام الجديد في قطاع الضيافة بعدما شهدنا زيادات هائلة في تكلفة الإنتاج وتكلفة المكونات الغذائية وتكلفة زيوت الطهي وتكاليف الطاقة على مدار الاثني عشر شهرا الماضية”.

وعلقت دبي ضريبة نسبتها 30 بالمئة على الكحول وألغت رخصة كان يتعين على الأفراد الحصول عليها في السابق لشراء الكحوليات، في خطوة من المتوقع أن تزيد من جاذبية الإمارة للسياح والوافدين الذين يقصدونها بسبب أسلوب الحياة الأكثر تحررا وانفتاحا مقارنة بمدن أخرى في منطقة الخليج.

وتعد الإمارة بالفعل واحدة من أكثر المدن التي يزورها الناس في العالم وتعمل الحكومة على خطة لجذب 25 مليون سائح سنويا بحلول عام 2025.

واستقبلت دبي 7.1 مليون زائر في النصف الأول من عام 2022، بزيادة قدرها 183 بالمئة عن 2021 مع تعافي قطاع السياحة سريعا من تداعيات جائحة كوفيد-19. وتشير الحكومة إلى أن معدل إشغال الفنادق بلغ 74 بالمئة في الفترة نفسها.