وسط تزايد الإصابات.. أمريكا توسع القدرة على إجراء اختبارات جدري القرود

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
قوارير اختبارات الإصابة بجدري القرود
قوارير اختبارات الإصابة بجدري القرود   -   حقوق النشر  رويترز

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الأربعاء توسيع القدرة على إجراء اختبارات الكشف عن جدري القرود لتشمل خمس شركات للمختبرات التجارية وسط تزايد عدد الحالات.

وسجلت الولايات المتحدة حتى يوم الثلاثاء 142 إصابة بجدري القرود في 24 ولاية وفي واشنطن العاصمة. وتم إبلاغ المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن أول حالة في الولايات المتحدة في 17 مايو أيار.

وقال خافيير بيسيرا وزير الصحة والخدمات الإنسانية "ينبغي أن يشعر جميع الأمريكيين بالقلق إزاء حالات جدري القرود. لكن الجيد أن لدينا الآن الأدوات اللازمة لمكافحة وعلاج الحالات في أمريكا".

وأضاف "من خلال الزيادة الكبيرة لعدد أماكن إجراء الاختبارات في شتى أنحاء البلاد، فإننا نتيح لأي شخص الخضوع للفحص".

وقالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنها بدأت شحن اختبارات جدري القرود إلى خمس شركات هي إيجيس ساينس ولابكورب ومايو كلينك لابوراتوريز وكويست دياجنوستيكس وسونيك هيلث كير.

وأوضحت أنه سيكون بوسع مقدمي الرعاية الصحية الاستعانة بهذه المختبرات بحلول أوائل يوليو تموز.

وأعلنت أكثر من 40 دولة لا يتوطن فيها جدري القرود عن رصد بؤر للمرض الفيروسي، وتجاوز عدد الحالات المؤكدة ثلاثة آلاف حالة. ومن المنتظر أن تقرر منظمة الصحة العالمية يوم الخميس ما إذا كانت ستعتبر جدرى القرود حالة طوارئ صحية عالمية.

المصادر الإضافية • رويترز