Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

الشرطة الدانماركية تقتل شخصاً تعتقد أنه المسؤول عن الهجومين على المركز الثقافي و المعبد اليهودي في كوبنهاغن

الشرطة الدانماركية تقتل شخصاً تعتقد أنه المسؤول عن الهجومين على المركز الثقافي و المعبد اليهودي في كوبنهاغن
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أطلقت الشرطة الدانماركية النار على شخص أمام محطة ميترو نايريبرو، ليس بعيداً عن المعبد اليهودي الذي استهدف قبل ساعات باطلاق النار عليه، ما أدى إلى

اعلان

أطلقت الشرطة الدانماركية النار على شخص أمام محطة ميترو نايريبرو، ليس بعيداً عن المعبد اليهودي الذي استهدف قبل ساعات باطلاق النار عليه، ما أدى إلى مقتل شخص يهودي كان يحرس المعبد حسب جمعية يهودية . و قالت الشرطة في ندوة صحفية أن الشخص المقتول يعتقد أن يكون هو المسؤول عن هجمات كوبنهاغن، و أنه لا توجد أية أدلة على أن هناك أكثر من شخص نفذوا العملية.

و كان الهجوم الأول قد بدأ البارحة السبت على الساعة الثالثة بعد لظهر بتوقيت غرينيتش ، حينما هجم شخص على مركز ثقافي كان يستضيف نقاشا على حرية التعبير و التطرف الاسلامي، و من بين الحضور الرسام الكاريكاتوري المثير للجدل لارس فيلكس الذي كان قد رسم رسوماً كاريكاتورية عن النبي محمد ، كما كان من بين الحضور السفير الفرنسي، و أدى الهجوم إلى مقتل شخص يبلغ من العمر 55 سنة ، و جرح ثلاثة أفراد من الشرطة.
ثم بعدها على الساعة الحادية عشر ليلا بتوقيت غرينيتش سمع دوي إطلاق النار على المعبد اليهودي في كوبنهاغن ، و توفي شخص في الحادثة متأثراً بجروحه ، كما جرح شرطيان.

السفير الفرنسي قدر أن عدد الطلقات على المركز الثقافي كان حوالي خمسين طلقة ، و قال أن الجميع انبطحوا أرضاً.و قد حضر اللقاء العديد من الشخصيات بحراسة من الشرطة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الشرطة الدنماركية: لا علاقة بين الهجومين في الكنيس اليهودي والمركز الثقافي

قتيل بإطلاق نار على اجتماع بكوبنهاغن حول التيارات الإسلامية وحرية التعبير

فئران، رمضان والحرب في غزة.. رسم كاريكاتيري فرنسي يثير جدلا واسعا