عاجل
This content is not available in your region

اثينا تلوح بمصادرة ممتلكات المانية تعويضا عن جرائم النازيين في اليونان

محادثة
اثينا تلوح بمصادرة ممتلكات المانية تعويضا عن جرائم النازيين في اليونان
حجم النص Aa Aa

لوح وزير العدل اليوناني نيكوس باراسيكوبولوس بامكانية تطبيق قرار سابق للمحكمة العليا اليونانية بشأن مصادرة ممتلكات المانية تعويضا عن جرائم ارتكبها النازيون في البلاد ابان الحرب العالمية الثانية.

برلين، التي رفضت من جهتها، مسألة دفع التعويضات، دعت اثينا التركيز على القضايا الاقتصادية الملحة.

الناطق باسم الحكومة الالمانية:
“علينا التركيز على القضايا الحالية وعلى مستقبل بلدينا الذي نأمل أن يكون جيدا.”

وفيما ترى برلين، ان مسألة تعويضات الحرب تم تسويتها في محادثات القوى الكبرى عام 1990 والتي ادت إلى اعادة توحيد المانيا، لا يتفق الجميع على ذلك.

استاذ جامعي استيليوس بيراكيس:
“إذا اتفقت على ان المانيا اليوم تتحمل مسؤولية ماضيها، بسبب فكرة استمرارية الدولة وجميع هذه الامور، عندئذ المانيا يجب ان تدفع.”

وتناضل عائلات الضحايا اليونانيين منذ عقود للحصول على تعويضات بسبب فظائع النازيين، لكن برلين تقول إن اثينا تستخدم القضية ذريعة لالقاء الضوء بعيدا عن مشكلاتها المالية.

وتطالب اثينا برلين باعادة قرض اجبر المصرف المركزي اليوناني على منحه للنازيين ودفع تعويضات حرب عن جرائم التي ارتكبت في اليونان.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox