عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مدينة هالترن الألمانية ترثي موتاها من ضحايا طائرة جيرمان وينغز

Access to the comments محادثة
مدينة هالترن الألمانية ترثي موتاها من ضحايا طائرة جيرمان وينغز
حجم النص Aa Aa

مدينة هالترن الألمانية ترثي موتاها من ضحايا طائرة جيرمان وينغز ، المدينة فقدت فريق مدرسي متكون من ستة عشر طالباً ، أعمارهم لا تتجاوز ثمانية عشر عاماً.

الرئيس الألماني جواكيم غوك جاء يدوره إلى كنيسة القديس سيكست ،ليواسي العائلات التي فقدت فلذات أكبادها، خاصة و أن العائلات الألمانية عادة ما تكتفي بابن واحد، فالمصاب إذن جلل، و الصدمة كبرى

جواكيم غوك، الرئيس الألماني يقول:
“ خرجت من الكنيسة، من بين الناس الذين فقدوا أغلى شيء لديهم، الطفل الوحيد، الطفل المحبوب.”

اثنان و سبعون ألماني قضوا في حادث سقوط الطائرة، و في حفل لتوزيع الجوائز في مجال الموسيقى، تم عزف موسيقى حزينة ترحما على أرواح ضحايا الطائرة.