عاجل

تبرئة الأمريكية نوكس وصديقها الايطالي من قتل البريطانية كيرشر

 محادثة
تبرئة الأمريكية نوكس وصديقها الايطالي من قتل البريطانية كيرشر
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من امام منزل والدتها في سياتل بالولايات المتحدة اعربت الامريكية اماندا نوكس عن الفرحة العارمة بعد ان برأتها اعلى هئية قضائية في ايطاليا من تهمة قتل الطالبة البريطانية ميريديث كيرشير في العام الفين وسبعة.
“انا ممتنة جدا لما حدث، للعدالة التي حظيت بها، للدعم الذي لاقيته من كل شخص، من عائلتي من اصدقائي من الغرباء الذين لا اعرفهم مثلكم، انتم انقذتم حياتي وانا ممتنة جدا لكم وسعيدة جدا ان استعيد حياتي، احاول ان استوعب اللحظة الحالية واعيش الفرحة الكبيرة، اشكركم”.
وكانت المحكمة الغت قرار الادانة السابق بحق نوكس وصديقها رفائيللو سوليتسيو والقاضي بحبس نوكس البالغة من العمر حاليا سبعة وعشرين عاما بالسجن الفعلي لثمانية وعشرين سنة. أما صديقها الايطالي الاسبق فقد حُكم عليه حينها بأربع وعشرين سنة سجنا، حكم اعتبره محامي ذوي الضحية فشلا للقضاء.
“أعتقد أنه هذا فشلٌ ليس لنا فحسب بل للقضاء الإيطالي أيضا، لأن القُضاة قالوا إنهم لم يجدوا دليلا يثبت التهمة، ولا يعرفون هوية المتواطئ مع رودي غيدي”. وبقرار المحكمة العليا في روما يسدل الستار على محاكمة استمرت لأكثر من ثماني سنوات تخللها أحكام متضاربة التي لم يُسجَن فيها سوى رودي غيدي المواطن الإيفواري الذي يقضي الآن عقوبة ستة عشر عاما سجنا.
وكانت ميريديث كيرشر عُثرعليها جثةً هامدة في البيت الإيطالي الذي شهد الجريمة في مدينة بيروجا، ويُعتقد أن الجريمة تمتْ خلال سهرة حمراء.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox