مركبة فضائية تنهي دراستها لكوكب عطارد بالاصطدام بسطحه

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
مركبة فضائية تنهي دراستها لكوكب عطارد بالاصطدام بسطحه

أنهت المركبة الفضائية ماسنجر، التابعة لإدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) الخميس، دراستها التي استمرت أربعة أعوام لكوكب عطارد بالاصطدام بسطحه.

ومن بين أبرز ما توصلت إليه ماسنجر الكشف عن عناصر منها البوتاسيوم والكبريت على سطح الكوكب، وهي عناصر متطايرة يفترض أنها تبخرت في ظل درجات الحرارة الهائلة على الكوكب.