عاجل

فوز آكاديمية لزت للموسيقى في بودابست، بجائزة أوروبا نوسترا

فوز آكاديمية لزت للموسيقى في بودابست، بجائزة أوروبا نوسترا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

الأكاديمية التي اسسها عازف البيانو، النمساوي المجري، الشهير فرانز ليزت منذ 140 سنة، حصلت على جائزة أوروبا نوسترا من طرف الإتحاد الأوروبي في فئة المحافظة على التراث الثقافي. وكانت قد فتحت أبوابها مجددا سنة 2013 بعد عملية ترميم ضخمة دامت اكثر من سنتين، أعادت للاكاديمية رونقها الأصلي.
عن مكانة الأكاديمية تقول مديرتها، آندريا فيغ :

“لم نتمكن فقط من المحافظة على الإهتمام الذي تحضى به الأكاديمية، بل تمكنا ايضا من زيادته وذلك من جهة بفضل جمال البناية ومن جهة اخرى بحصولنا على جائزة أوروبا نوسترا. لكوننا اعدنا لهذا الفضاء فخامته السابقة وجهزناه بتكنولوجيا من القرن الحادي والعشرين تستجيب إلى المتطلبات الحديثة.”

الاكاديمية كانت تتكون عند تاسيسها سنة 1875 من خمسة مدرسين و ثمتنيو ثلاثين طالب يجتمعون في شقة لزت، تحولت عبر لسنين إلى إحدى أكبر وأهم الأكادمييات الموسيقية في أوروبا والعالم.
وهي تنقسم اليوم غلى قسمين، قسم لتدريس الموسيقى ومسرح لتقديم العروض الكلاسيكية.
تخرج من هنا كبار الموسيقيين في المجر البعض منهم عادة للأكاديمية للتعليم من بين هؤلاء السوبرانو المعروفة عالميا إيفا مارتون، التي تقول :

“ يمكنم ان تشعروا انه لازالت تسكن الأكاديمية أرواح الموسيقيين السابقين. الحب و الإخلاص و الوفاء نفسهم الذين كانوا يكنونهم للموسيقى، يجعلو اليوم احضر هنا كل صباح لأنقل للطلبة كل ما تلقيته إضافة إلى إرث موسيقيين ككودالي، باتروك، ليجيتي، دوهانيي و بالطبع المؤسس فرانز ليزت.”

ترميم الأكاديمية تم تمويله بنسبة 90 بالمئة من طرف الإتحاد الأوروبي وبنسبة 10 بالمئة من طرف الحكومة المجرية التي تسعى إلى إستعمال البناية وتاريخها لدفع المزيد من السياح إلى زيارة بودابست. العاصمة المجرية تعتبر أهم العواصم الموسيقية في اوروبا لتوفرها على ست دور أوبرا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox