لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

صحافيان فرنسيان ينفيان تهمة ابتزاز الملك المغربي ويؤكدان أنهما وقعا في فخ

 محادثة
صحافيان فرنسيان ينفيان تهمة ابتزاز الملك المغربي ويؤكدان أنهما وقعا في فخ
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نفى الصحفيان الفرنسيان إريك لوران وكاترين غراسييه، المتهمان بمحاولتهما إبتزاز الملك المغربي محمد السادس، أن يكونا قد طرحا صفقة مالية قيمتها ثلاثة ملايين يورو على ممثله هشام نصيري لقاء تخليهما عن نشر كتاب كانا بصدد إعداده يتضمن معلومات قد تضر بالملك نفسه وبعائلته.

وفي حديث معه قال الصحفي اريك لوران انه وزميلته قد وقعا في فخ وأن القصر الملكي أراد المساس بكرامتهما وبسمعتهما المهنية مضيفا: إن الاتفاق وهو شأن خاص، فالكتاب كتابي، وأستطيع أن أفعل ما أريد به، ومع ذلك أعبر عن أسفي. الكتاب ليس من الممتلكات العامة والجهة الاخرى تحاول وصف المسألة على أنها ابتزاز أو محاولة ابتزاز من قبلي وهذا أمر سخيف”.

وفي حديث له مع مجلة لوموند الفرنسية تحدى لوران، محامي الملك محمد السادس اريك ديبون موريتي، أن يقدم ولو دليلا واحدا، يثبت أنه هو ما بادر بطلب دفع مبلغ ثلاثة ملايين يورو مقابل التخلي عن إصدار الكتاب

فيما توجه المحامي موريتي الى لوران بالقول:
“جأت لتهددني يوم الأحد، وتقول أنك ستمر علي في منزلي يوم الثلاثاء لذا تقدمت بشكوى الى السلطات طالبا من الشرطة التدخل فهل هذا يسمى فخ؟

وكانت الشرطة قد أوقفت الصحفيين لدى خروجها من فندق وفي حوزتهما حوالي ثمانين الف يورو على اثر لقاء جمعهما بممثل القصر الملكي