الاتحاد الألماني لكرة القدم متهم بالتهرب الضريبي خلال مونديال 2006

الاتحاد الألماني لكرة القدم متهم بالتهرب الضريبي خلال مونديال 2006
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قامت الشرطة الألمانية بتفتيش مقر الاتحاد الألماني لكرة القدم في فرنكفورت في إطار التحقيق بتهمة تهرب ضريبي.التهمة مرتبطة بمبالغ أنفقت في إطار التحضيرات لكأس العالم لكرة القدم الذي استضافته ألمانيا في أ

اعلان

قامت الشرطة الألمانية بتفتيش مقر الاتحاد الألماني لكرة القدم في فرنكفورت في إطار التحقيق بتهمة تهرب ضريبي.

التهمة مرتبطة بمبالغ أنفقت في إطار التحضيرات لكأس العالم لكرة القدم الذي استضافته ألمانيا في ألفين وستة.

عمليات التفتيش طالت أيضاً منازل ثلاثة من قادة الاتحاد الألماني، من بينهم الرئيس الحالي للاتحاد فولفغانغ نيرسباخ وسلفه تيو تسفانتسيغر.

هذه المداهمات تأتي بالتزامن مع نشر مزاعم حول لجوء الاتحاد الألماني في العام 2000 لدفع رشى إلى الفيفا بقيمة ستة ملايين وسبعمئة ألف يورو بهدف الفوز باستضافة المونديال.

رئيس الاتحاد الألماني الحالي، والذي كان وقتها أحد منظمي المونديال، نفى المزاعم حول دفع الرشى، قائلاً إن المبالغ قدمت إلى الفيفا لمنح ألمانيا مساعدة مالية تخولها إقامة التحضيرات للحدث الرياضي في ذلك الوقت.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

استقالة رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم إثر وصفه أحد معارضيه بالنازي

جندي ألماني يقتل 4 أشخاص بينهم طفل قبل أن يسلم نفسه للسلطات

شل حركة النقل العام في ألمانيا بسبب إضراب نقابي