المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مقتل شخص في اشتباكات بين انصار السلطة والمعارضة في هايتي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
euronews_icons_loading
مقتل شخص في اشتباكات بين انصار السلطة والمعارضة في هايتي

هايتي تغرق في الاضرابات مع وقوع اشتباكات بين مقاتلين سابقين محسوبين على السلطة وبين أنصار المعارضة قبل يومين من رحيل الرئيس الحالي ميشال مارتيلي دون وجود خليفة له بسبب تأجيل الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية إلى أجل غير مسمى.

وأدت الاشتباكات التي وقعت في العاصمة بور أو برانس إلى مقتل شخص من المقاتلين السابقين المؤيدين لمرشح السلطة جوفينيل مويز والذي حصل في الجولة الاولى من الانتخابات على أكثر من 32% من الاصوات في مقابل 25% لمرشح المعارضة.

نتائج اشعلت احتجاجات المعارضة التي نددت بما اسمته انقلابا انتخابيا دبره الرئيس المنتهية ولايته ميشال مارتيلي.

والغى المجلس الانتخابي المؤقت الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية والتي كانت مقررة في كانون الثاني/يناير الماضي “لدواع امنية بديهية“، ما اغرق هايتي في وضع غامض حيث ان التاريخ الدستوري لتسليم السلطة وهو يوم 7 شباط/فبراير لم يعد من الممكن احترامه.

وكان مارتيلي قد عمد على احياء الجيش من خلال تنشيط مقاتلين سابقين شاركوا في انقلاب عسكري شهدته البلاد عام 2004 ضد الرئيس السابق جان برتران اريستيد.