عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسيرة في بروكسل ضد الإرهاب والكراهية

محادثة
euronews_icons_loading
مسيرة في بروكسل ضد الإرهاب والكراهية
حجم النص Aa Aa

وسط العاصمة البلجيكية بروكسل تجمع الآلاف من المواطنين من مختلف الالوان والاطياف للمشاركة في مسيرة ضد الارهاب والكراهية نظمت الاحد تكريما لضحايا الاعتداءات الاخيرة التي استهدفت مطار زافينتم بالعاصمة واحدى محطات مترو الانفاق فيها في الثاني والعشرين من آذار الماضي.
يقول صلاح الشلاوي رئيس تجمع مسلمي بلجيكا: “نحن هنا اليوم لكي نقول لا للارهاب، لا للكراهية، لا للعنصرية، نعم للعيش المشترك، نعم للتماسك الاجتماعي ولتضامن الشعب البلجيكي”. وقد جابت المسيرة شوارع العاصمة الرئيسية وشارك فيها شخصيات عامة وقيادات دينية من مسلمين ومسيحيين ويهود، وقدرت الشرطة عدد المشاركين بنحو أربعة آلاف شخص، لكن المنظمين تحدثوا عن مشاركة وصلت الى نحو عشرة آلاف شخص. المسيرة كان من المفترض ان تنظم في السابع والعشرين من آذار الماضي لكن السلطات اجلتها بسبب مخاوف أمنية.
يقول احد الناجين: “لقد كنت في القطار عندما بزغ فجأة وهج ضوء قوي، بعدها ظلام دامس، ثانيتان او ثلاثة من الصمت المطبق، كان الناس مذهولين، ولم يعرفوا ماذا يفعلون”.
وتقول هذه السيدة التي شاركت في المسيرة: “انا هنا لأن هذا هو أقل ما يمكن فعله، لم اتوقع نفسي ان لا احضر هنا وان لا اشارك”.
وانتهت المسيرة في ساحة فونتِناس حيث ألقى ذوو الضحايا وممثلون عن منظمات مختلفة كلمات تأبينية.