لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

انتخابات تشريعية في صربيا موسومة بصعود الأحزاب القومية

 محادثة
انتخابات تشريعية في صربيا موسومة بصعود الأحزاب القومية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يدعى الناخبون الصرب يوم الأحد للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية المبكرة التي يتوقع أن يتصدرها الحزب التقدمي بزعامة رئيس الوزراء الحالي ألكساندَر فوتشيتش.

استطلاعات الرأي تشير إلى أن الحزب التقدمي قد يحظى بنصف أصوات الناخبين. رئيس الوزراء فوتشيتش الذي يتبنى نهجاً إصلاحياً وواقعية ليبرالية يرغب بمتابعة المفاوضات مع بروكسل التي قبلت قبل عامين ترشيح بلاده لنيل عضوية الاتحاد الأوروبي. كما يسعى للتقارب مع حلف شمال الأطلسي.

في الصف الثاني يأتي الحزب الاشتراكي الذي يشكل الشريك الأصغر في الائتلاف الحاكم الحالي. ويتوقع أن يحصل الاشتراكيون بزعامة إيفيسا داتشيتش على 12% من الأصوات.

الرهان في هذه الانتخابات يتركز على صعود أحزاب أقصى اليمين، التي قد تحصد أكثر من خُمس مقاعد البرلمان. أبرز لوائح اليمين القومي، لائحة فويسلاف شيشيله الطامح إلى تجاوز عتبة 5%، ليعود إلى البرلمان بعد أن خرج منه في الانتخابات الماضية. شيشيله الداعي للتقارب مع روسيا، يرى هذه الانتخابات بوصفها استفتاءً يختار من خلاله الصربيون بين الاتحاد الروسي والاتحاد الأوروبي.