عمال الإطفاء يكافحون لاحتواء حرائق الغابات في كاليفورنيا

عمال الإطفاء يكافحون لاحتواء حرائق الغابات في كاليفورنيا
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

لليوم السادس على التوالي تستمر حرائق الغابات في محيط سانتا باربرا على الساحل الجنوبي لولاية كاليفورنيا الأميركية، فيما يكافح عمال الإطفاء لاحتواء الحرائق التي دمرت حتى الآن أكثر من ثلاثة آلاف هكتار وم

اعلان

لليوم السادس على التوالي تستمر حرائق الغابات في محيط سانتا باربرا على الساحل الجنوبي لولاية كاليفورنيا الأميركية، فيما يكافح عمال الإطفاء لاحتواء الحرائق التي دمرت حتى الآن أكثر من ثلاثة آلاف هكتار ومركز لمعالجة المياه، لكنها تهدد أكثر من مائتي مبنى وأرغمت المسؤولين على إغلاق طريق “مائة وواحد” السريع قرب ساحل المحيط الهادي مع اقتراب النيران لتصبح على بعد أقل من ميل من الشاطئ. الحرائق التي اندلعت في الأشجار والأحراش على بعد حوالي اثنين وثلاثين كيلومترا شمال غربي سانتا باربرا أجبرت مئات السكان على ترك مزارعهم وأراضيهم في منطقة التلال.

السلطات المحلية على مستوى ولاية كاليفورنيا تتوقع البدء بالسماح لملاك المنازل والعاملين في المزارع بالعودة إلى هذه المناطق بحلول يوم الأربعاء، إلا أن مسؤولي الصحة والبيئة في المنطقة حذروا من جودة الهواء في المنطقة بسبب الدخان والرماد المتطاير نتيجة الحرائق، التي تمّ احتواؤها بنسبة أربعة وخمسين في المائة حسب مصالح الحماية المدنية.

حرائق سانتا باربارا بولاية كاليفورنيا اندلعت الأربعاء الماضي في غابة لوس بادريس، وقد وُصفت بالعملاق النائم بسبب الارتفاع الشديد في درجات الحرارة واحتراق العشب الجاف الذي لم تشتعل فيه النيران في المنطقة منذ عقود.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: سائق غاضب لعدم منحه رخصة.. يحطم مبنى إدارة السلامة العامة في تكساس بشاحنته

إنستغرام تطلق خاصية تحجب التعري وتحمي المستخدمين من الصور الفاضحة

لأول مرة.. عقوبات أمريكية تطال "أبو عبيدة" وعددا من قيادات كتائب القسام