فولكسفاغن تقترح 15 مليار دولار لتسوية قضية المحركات المغشوشة في الولايات المتحدة

فولكسفاغن تقترح 15 مليار دولار لتسوية قضية المحركات المغشوشة في الولايات المتحدة
بقلم:  Rachid Said Guerni مع الوكالات
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في إطار فضيحة المحركات المغشوشة تسعى المجموعة الألمانية لصناعة السيارات فولكسفاغن لدفع 15 مليار دولار كقيمة للتسوية التي ستبرمها مع نحو 500 ألف من مالكي سياراتها التي تعمل بالديزل في الولايات المتحدة

اعلان

في إطار فضيحة المحركات المغشوشة تسعى المجموعة الألمانية لصناعة السيارات فولكسفاغن لدفع 15 مليار دولار كقيمة للتسوية التي ستبرمها مع نحو 500 ألف من مالكي سياراتها التي تعمل بالديزل في الولايات المتحدة ومع الجهات التنظيمية الحكومية .
التسوية التي من المنتظر أن يعلن عنها في الساعات المقبلة تشمل أكثر من عشرة مليارات دولار لعرض إعادة الشراء على أصحاب السيارات الملوثة للبيئة ونحو خمسة مليارات دولار تعويضا عن انبعاثات الديزل الزائدة ولتشجيع صناعة السيارات عديمة الانبعاثات.

باتريك مين، مختص في عالم السيارات :
“هذه التسوية لن تنهي بالكامل المتاعب القضائية لفولكسفاغن، فمن المتوقع ان تلجأ ولايات أخرى إلى نفس الاجراءات مثل كاليفورنيا، لذا فالأثار السلبية على المجموعة الألمانية ستستمر في التأثير على مستقبل تطوير منتجاتها “.

التسوية تشمل أيضا دفع غرامة مالية قدرها 2,7 مليار دولار للوكالتين الفدرالية والكاليفورنية لحماية البيئة، ومبلغ ملياري دولار لتقنيات الانبعاثات النظيفة.
المجموعة التي زودت حوالى 600 ألف سيارة في الولايات المتحدة ببرنامج يزور اختبارات مكافحة التلوث، يفترض ان تدفع 400 مليون دولار لعدد من الولايات من بينها نيويورك.
فولكسفاغن التي اعترفت بتزوير محركات 11 مليون محرك ديزل في العالم، تخضع لعدة تحقيقات في أوروبا.

Volkswagen would repair, buy back polluting vehicles and pay owners up to $10K each in emissions settlement. https://t.co/ksj74RrpZm

— The Associated Press (@AP) 27 juin 2016

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

للسنة الرابعة على التوالي.. "تويوتا" في صدارة شركات السيارات الأكثر مبيعاً في العالم

أسرع سيارة في العالم "بوغاتي تشيرون" تُعرض لأول مرة في مزاد

اتفاق مؤقت بين مجموعة فورد ونقابة عمالية في الولايات المتحدة بعد إضراب استمر 41 يوماً