المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

التحقيق مع والدين ربما ابقيا ابنهما داخل المنزل 30 سنة

Access to the comments محادثة
بقلم:  محمد إلهامي  مع وكالات
euronews_icons_loading
التحقيق مع والدين ربما ابقيا ابنهما داخل المنزل 30 سنة

بدأت الشرطة الالمانية التحقيق مع والدين ربما يكونان عمدا على ابقاء ابنهما في بالمنزل لمدة 30 عاما.

وشوهد الرجل البالغ حاليا 43 عاما للمرة الاخيرة عندما توقف عن الذهاب للمدرسة في سن ال13.

وذكرت تقارير إن الشرطة عثرت على الرجل في حالة مهملة في المنزل الواقع بولاية بافاريا لكنه لم يكن يعاني من نقص التغذية.

وأكدت الشرطة التي ارسلت الرجل للعلاج في مستشفى للامراض النفسية أنها عثرت على الرجل غير مقيد كما أنه كان يملك عدة غرف في المنزل وأنها الان بصدد التحقيق فيما إذا كان بقي كل هذه السنوات داخل المنزل بارادته أم لا.

وقالت الام لصحيفة المانية إن ابنها لم يعد يرغب في الخروج من المنزل بعدما تعرض للتعنيف من قبل بعض زملائه في المدرسة. وتجرى السلطات التحقيقات مع الوالدين وهما في اواخر السبعينات من العمر للاشتباه بارتكابهما تهم حرمان شخص من الحرية والتسبب في اذى جسدي ناتج عن الاهمال.